Successfully reported this slideshow.
We use your LinkedIn profile and activity data to personalize ads and to show you more relevant ads. You can change your ad preferences anytime.

ادارة الجودة الشاملة

951 views

Published on

محاضرة في ادارة الجودة

Published in: Leadership & Management
  • Login to see the comments

ادارة الجودة الشاملة

  1. 1. ‫اللول‬ ‫البسبوع‬‫اللول‬ ‫البسبوع‬ ‫الجودة‬ ‫عن‬ ‫أبسابسية‬ ‫مفاهيم‬‫الجودة‬ ‫عن‬ ‫أبسابسية‬ ‫مفاهيم‬ Basic Concepts on QualityBasic Concepts on Quality ‫الطراونة‬ ‫حسين‬ ‫الدكتور‬ ‫العميد‬‫الطراونة‬ ‫حسين‬ ‫الدكتور‬ ‫العميد‬ 20020088 ‫محاضرات‬ ‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬ ‫مادة‬
  2. 2. ‫اللولى‬ ‫المحاضرة‬‫اللولى‬ ‫المحاضرة‬
  3. 3. ‫تعالى‬ ‫ا‬ ‫قال‬‫تعالى‬ ‫ا‬ ‫قال‬‫بالعقود‬ ‫أوفوا‬ ‫آمنوا‬ ‫الذين‬ ‫أيها‬ ‫يا‬ )‫بالعقود‬ ‫أوفوا‬ ‫آمنوا‬ ‫الذين‬ ‫أيها‬ ‫يا‬ ) )) ‫الية‬ : ‫المائدة‬ ‫سورة‬‫الية‬ : ‫المائدة‬ ‫سورة‬11 (( ‫يتقنه‬ ‫أن‬ ‫ال‬ً ‫أ‬ ‫عم‬ ‫عمل‬ ‫إذا‬ ‫أحدكم‬ ‫يحب‬ ‫ال‬ ‫أن‬‫يتقنه‬ ‫أن‬ ‫ال‬ً ‫أ‬ ‫عم‬ ‫عمل‬ ‫إذا‬ ‫أحدكم‬ ‫يحب‬ ‫ال‬ ‫أن‬ )) ‫شريف‬ ‫حديث‬‫شريف‬ ‫حديث‬ ‫الرحيم‬ ‫الرحمن‬ ‫ا‬ ‫بسم‬
  4. 4. ‫اليومية‬ ‫حياتنا‬ ‫جوانب‬ ‫بعض‬ ‫في‬ ‫الجودة‬‫اليومية‬ ‫حياتنا‬ ‫جوانب‬ ‫بعض‬ ‫في‬ ‫الجودة‬ ‫هذا‬ ‫في‬ ‫نريدها‬ ‫التي‬ ‫الجودة‬ ‫مواصفات‬ ‫عن‬ ‫أمثلة‬‫هذا‬ ‫في‬ ‫نريدها‬ ‫التي‬ ‫الجودة‬ ‫مواصفات‬ ‫عن‬ ‫أمثلة‬ ‫المجال‬‫المجال‬ ‫المجال‬‫المجال‬ .‫مقبولة‬ ‫تكلفة‬ ،‫جيدة‬ ‫خدمات‬ ،‫مريحة‬ ،‫الموعد‬ ‫في‬.‫مقبولة‬ ‫تكلفة‬ ،‫جيدة‬ ‫خدمات‬ ،‫مريحة‬ ،‫الموعد‬ ‫في‬ ‫الجوية‬ ‫الرحلت‬‫الجوية‬ ‫الرحلت‬ ،‫مخفض‬ ‫سعر‬ ،‫قليلة‬ ‫النتظار‬ ‫مدة‬ ،‫دقيق‬ ‫تشخيص‬،‫مخفض‬ ‫سعر‬ ،‫قليلة‬ ‫النتظار‬ ‫مدة‬ ،‫دقيق‬ ‫تشخيص‬ .‫السرية‬ ،‫المان‬.‫السرية‬ ،‫المان‬ ‫الصحية‬ ‫الخدمات‬‫الصحية‬ ‫الخدمات‬ .‫التكلفة‬ ،‫التوصيل‬ ‫سرعة‬ ،‫طازج‬ ‫الكل‬ ،‫النظافة‬.‫التكلفة‬ ،‫التوصيل‬ ‫سرعة‬ ،‫طازج‬ ‫الكل‬ ،‫النظافة‬ ‫المطاعم‬ ‫خدمات‬‫المطاعم‬ ‫خدمات‬ ‫المخفض‬ ‫السعر‬ ،‫السرعة‬ ،‫الوضوح‬‫المخفض‬ ‫السعر‬ ،‫السرعة‬ ،‫الوضوح‬ ‫التصالت‬‫التصالت‬ ،‫المان‬ ،‫الصحة‬ ،‫العيوب‬ ‫من‬ ‫الخلو‬ ،‫التصنيع‬ ‫جودة‬،‫المان‬ ،‫الصحة‬ ،‫العيوب‬ ‫من‬ ‫الخلو‬ ،‫التصنيع‬ ‫جودة‬ .‫التكلفة‬.‫التكلفة‬ ‫المنتجات‬‫المنتجات‬ ‫الستهلكية‬‫الستهلكية‬ .‫التكلفة‬ ،‫الراحة‬ ،‫المان‬ ،‫العيوب‬ ‫من‬ ‫الخلو‬.‫التكلفة‬ ،‫الراحة‬ ،‫المان‬ ،‫العيوب‬ ‫من‬ ‫الخلو‬ ‫الصناعية‬ ‫المنتجات‬‫الصناعية‬ ‫المنتجات‬ ( )‫السيارات‬( )‫السيارات‬ ‫في‬ ‫المعرفة‬ ‫توفير‬ ،‫العمل‬ ‫سوق‬ ‫مع‬ ‫المخرجات‬ ‫ملئمة‬‫في‬ ‫المعرفة‬ ‫توفير‬ ،‫العمل‬ ‫سوق‬ ‫مع‬ ‫المخرجات‬ ‫ملئمة‬ .‫المناسب‬ ‫الوقت‬.‫المناسب‬ ‫الوقت‬ ‫التدريب‬ ‫و‬ ‫التعليم‬‫التدريب‬ ‫و‬ ‫التعليم‬ ................................. ‫السرية‬ ، ‫السرعة‬ ،‫الدقة‬................................. ‫السرية‬ ، ‫السرعة‬ ،‫الدقة‬ ‫المنية‬ ‫الخدمات‬‫المنية‬ ‫الخدمات‬
  5. 5. ‫المريكية‬ ‫المصانع‬ ‫من‬ ‫جدا‬ ‫كبير‬ ‫عدد‬ ‫تحويل‬ ‫تم‬ ‫الثانية‬ ‫العالمية‬ ‫الحرب‬ ‫أثناء‬‫المريكية‬ ‫المصانع‬ ‫من‬ ‫جدا‬ ‫كبير‬ ‫عدد‬ ‫تحويل‬ ‫تم‬ ‫الثانية‬ ‫العالمية‬ ‫الحرب‬ ‫أثناء‬ ‫الغيار‬ ‫بقطع‬ ‫الحرب‬ ‫الة‬ ‫لتزلويد‬ ‫لوذلك‬ ‫الحربي‬ ‫النتاج‬ ‫الى‬ ‫المدني‬ ‫النتاج‬ ‫من‬‫الغيار‬ ‫بقطع‬ ‫الحرب‬ ‫الة‬ ‫لتزلويد‬ ‫لوذلك‬ ‫الحربي‬ ‫النتاج‬ ‫الى‬ ‫المدني‬ ‫النتاج‬ ‫من‬ ‫المنتجات‬ ‫من‬ ‫المحلي‬ ‫النتاج‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫أثر‬ ‫مما‬ ‫لوالذخيرة‬ ‫لوالمعدات‬‫المنتجات‬ ‫من‬ ‫المحلي‬ ‫النتاج‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫أثر‬ ‫مما‬ ‫لوالذخيرة‬ ‫لوالمعدات‬ ‫السلع‬ ‫من‬ ‫لكثير‬ ‫النتظار‬ ‫لوائح‬ ‫زيادة‬ ‫الى‬ ‫أدى‬ ‫لو‬ ‫مدنيا‬ ‫المستخدمة‬‫السلع‬ ‫من‬ ‫لكثير‬ ‫النتظار‬ ‫لوائح‬ ‫زيادة‬ ‫الى‬ ‫أدى‬ ‫لو‬ ‫مدنيا‬ ‫المستخدمة‬ ‫...الخ‬ ‫الفران‬ ‫لو‬ ‫الغسالت‬ ‫لو‬ ‫الثلجات‬ ‫مثل‬ ‫البستهلكية‬‫...الخ‬ ‫الفران‬ ‫لو‬ ‫الغسالت‬ ‫لو‬ ‫الثلجات‬ ‫مثل‬ ‫البستهلكية‬.. ‫العمال‬ ‫لويطالبون‬ ‫يركزلون‬ ‫العمال‬ ‫لورجال‬ ‫المصانع‬ ‫مدراء‬ ‫جعل‬ ‫مما‬‫العمال‬ ‫لويطالبون‬ ‫يركزلون‬ ‫العمال‬ ‫لورجال‬ ‫المصانع‬ ‫مدراء‬ ‫جعل‬ ‫مما‬ ‫تدني‬ ‫الى‬ ‫ذلك‬ ‫أدى‬ ‫لو‬ ‫حتى‬ ‫المر‬ ‫كلف‬ ‫مهما‬ ‫النتاج‬ ‫بزيادة‬ ‫لوالمهندبسين‬‫تدني‬ ‫الى‬ ‫ذلك‬ ‫أدى‬ ‫لو‬ ‫حتى‬ ‫المر‬ ‫كلف‬ ‫مهما‬ ‫النتاج‬ ‫بزيادة‬ ‫لوالمهندبسين‬ ‫السلعة‬ ‫نوعية‬ ‫تدني‬ ‫لو‬ ‫المنتج‬ ‫جودة‬‫السلعة‬ ‫نوعية‬ ‫تدني‬ ‫لو‬ ‫المنتج‬ ‫جودة‬.. ‫المهندس‬ ‫لو‬ ‫ديمنج‬ ‫ادلوارد‬ ‫الدكتور‬ ‫من‬ ‫كل‬ ‫طالب‬ ‫الحرب‬ ‫بسنوات‬ ‫لوبعد‬‫المهندس‬ ‫لو‬ ‫ديمنج‬ ‫ادلوارد‬ ‫الدكتور‬ ‫من‬ ‫كل‬ ‫طالب‬ ‫الحرب‬ ‫بسنوات‬ ‫لوبعد‬ ‫على‬ ‫التركيز‬ ‫من‬ ‫بدل‬ ‫المنتج‬ ‫جودة‬ ‫على‬ ‫بالتركيز‬ ‫الجميع‬ ‫جوران‬ ‫جوزيف‬‫على‬ ‫التركيز‬ ‫من‬ ‫بدل‬ ‫المنتج‬ ‫جودة‬ ‫على‬ ‫بالتركيز‬ ‫الجميع‬ ‫جوران‬ ‫جوزيف‬ ‫تنادي‬ ‫لمن‬ ‫حياة‬ ‫ل‬ ‫لولكن‬ ‫للتثقيف‬ ‫حملة‬ ‫بذلك‬ ‫أقاموا‬ ‫لو‬ ‫الكمية‬‫تنادي‬ ‫لمن‬ ‫حياة‬ ‫ل‬ ‫لولكن‬ ‫للتثقيف‬ ‫حملة‬ ‫بذلك‬ ‫أقاموا‬ ‫لو‬ ‫الكمية‬ ‫الجودة‬ ‫قصة‬‫الجودة‬ ‫قصة‬
  6. 6. ‫العمار‬ ‫إعادة‬ ‫بداية‬ ‫في‬ ‫الوقت‬ ‫ذلك‬ ‫في‬ ‫اليابان‬ ‫كانت‬ ‫لوقد‬‫العمار‬ ‫إعادة‬ ‫بداية‬ ‫في‬ ‫الوقت‬ ‫ذلك‬ ‫في‬ ‫اليابان‬ ‫كانت‬ ‫لوقد‬ ‫بسنوات‬ ‫بعد‬ ‫أخرى‬ ‫مرة‬ ‫القتصادي‬ ‫لو‬ ‫الصناعي‬ ‫لوالبناء‬‫بسنوات‬ ‫بعد‬ ‫أخرى‬ ‫مرة‬ ‫القتصادي‬ ‫لو‬ ‫الصناعي‬ ‫لوالبناء‬ ‫لو‬ ‫ديمنج‬ ‫ادلوارد‬ ‫الدكتور‬ ‫دعوة‬ ‫فتم‬ ، ‫المدمرة‬ ‫الحرب‬‫لو‬ ‫ديمنج‬ ‫ادلوارد‬ ‫الدكتور‬ ‫دعوة‬ ‫فتم‬ ، ‫المدمرة‬ ‫الحرب‬ ‫اليابان‬ ‫في‬ ‫محاضرات‬ ‫عدة‬ ‫للقاء‬ ‫جوران‬ ‫جوزيف‬ ‫المهندس‬‫اليابان‬ ‫في‬ ‫محاضرات‬ ‫عدة‬ ‫للقاء‬ ‫جوران‬ ‫جوزيف‬ ‫المهندس‬ ‫في‬ ‫لو‬ ‫العمال‬ ‫لو‬ ‫لوالمهندبسين‬ ‫لوالصناعيين‬ ‫العمال‬ ‫رجال‬ ‫أمام‬‫في‬ ‫لو‬ ‫العمال‬ ‫لو‬ ‫لوالمهندبسين‬ ‫لوالصناعيين‬ ‫العمال‬ ‫رجال‬ ‫أمام‬ ‫اليابانية‬ ‫الجامعات‬‫اليابانية‬ ‫الجامعات‬.. ‫جدا‬ ‫لوابسع‬ ‫صدى‬ ‫النوعية‬ ‫مبدأ‬ ‫لو‬ ‫الجودة‬ ‫نظرية‬ ‫لقت‬ ‫لوقد‬‫جدا‬ ‫لوابسع‬ ‫صدى‬ ‫النوعية‬ ‫مبدأ‬ ‫لو‬ ‫الجودة‬ ‫نظرية‬ ‫لقت‬ ‫لوقد‬ ‫أصبحت‬ ‫حتى‬ ‫المعامل‬ ‫لو‬ ‫المصانع‬ ‫جميع‬ ‫تبنتها‬ ‫لو‬ ‫باليابان‬‫أصبحت‬ ‫حتى‬ ‫المعامل‬ ‫لو‬ ‫المصانع‬ ‫جميع‬ ‫تبنتها‬ ‫لو‬ ‫باليابان‬ ‫اخضاع‬ ‫تم‬ ‫لو‬ ‫جدا‬ ‫جدي‬ ‫بشكل‬ ‫اليابان‬ ‫انحاء‬ ‫جميع‬ ‫في‬ ‫مطبقة‬‫اخضاع‬ ‫تم‬ ‫لو‬ ‫جدا‬ ‫جدي‬ ‫بشكل‬ ‫اليابان‬ ‫انحاء‬ ‫جميع‬ ‫في‬ ‫مطبقة‬ ‫للكشف‬ ‫جدا‬ ‫قابسية‬ ‫لختبارات‬ ‫اليابانية‬ ‫لوالمنتجات‬ ‫السلع‬ ‫كل‬‫للكشف‬ ‫جدا‬ ‫قابسية‬ ‫لختبارات‬ ‫اليابانية‬ ‫لوالمنتجات‬ ‫السلع‬ ‫كل‬ ‫النتاج‬ ‫أثناء‬ ‫الخلل‬ ‫لو‬ ‫التصنيعية‬ ‫العيوب‬ ‫عن‬‫النتاج‬ ‫أثناء‬ ‫الخلل‬ ‫لو‬ ‫التصنيعية‬ ‫العيوب‬ ‫عن‬..
  7. 7. ‫السلع‬ ‫بسمعة‬ ‫تحسن‬ ‫الى‬ ‫الهامة‬ ‫الخطوة‬ ‫هذه‬ ‫أدت‬ ‫لوقد‬‫السلع‬ ‫بسمعة‬ ‫تحسن‬ ‫الى‬ ‫الهامة‬ ‫الخطوة‬ ‫هذه‬ ‫أدت‬ ‫لوقد‬ ‫ألو‬ ‫بسلعة‬ ‫أي‬ ‫لن‬ ‫العالم‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫اليابانية‬ ‫لوالمنتجات‬‫ألو‬ ‫بسلعة‬ ‫أي‬ ‫لن‬ ‫العالم‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫اليابانية‬ ‫لوالمنتجات‬ ‫لختبارات‬ ‫اجتيازها‬ ‫تم‬ ‫لوقد‬ ‫ال‬ ‫المصنع‬ ‫من‬ ‫تخرج‬ ‫ل‬ ‫منتج‬‫لختبارات‬ ‫اجتيازها‬ ‫تم‬ ‫لوقد‬ ‫ال‬ ‫المصنع‬ ‫من‬ ‫تخرج‬ ‫ل‬ ‫منتج‬ ‫بسواء‬ ‫عليها‬ ‫يقبل‬ ‫المستهلك‬ ‫جعل‬ ‫مما‬ ‫لوالنوعية‬ ‫الجودة‬‫بسواء‬ ‫عليها‬ ‫يقبل‬ ‫المستهلك‬ ‫جعل‬ ‫مما‬ ‫لوالنوعية‬ ‫الجودة‬ ‫من‬ ‫لوخلوها‬ ‫لجودتها‬ ‫نظرا‬ ‫خارجها‬ ‫ألو‬ ‫المتحدة‬ ‫بالوليات‬‫من‬ ‫لوخلوها‬ ‫لجودتها‬ ‫نظرا‬ ‫خارجها‬ ‫ألو‬ ‫المتحدة‬ ‫بالوليات‬ ‫التصنيعية‬ ‫العيوب‬‫التصنيعية‬ ‫العيوب‬،، ‫الى‬ ‫لو‬ ‫عالميا‬ ‫المستهلك‬ ‫ثقة‬ ‫كسب‬ ‫الى‬ ‫التطبيق‬ ‫هذا‬ ‫أدى‬ ‫لوقد‬‫الى‬ ‫لو‬ ‫عالميا‬ ‫المستهلك‬ ‫ثقة‬ ‫كسب‬ ‫الى‬ ‫التطبيق‬ ‫هذا‬ ‫أدى‬ ‫لوقد‬ ‫من‬ ‫المريكية‬ ‫بالسوق‬ ‫اليابانية‬ ‫المنتجات‬ ‫حصة‬ ‫قفز‬‫من‬ ‫المريكية‬ ‫بالسوق‬ ‫اليابانية‬ ‫المنتجات‬ ‫حصة‬ ‫قفز‬44%% ‫الى‬‫الى‬2020‫خلل‬ ‫أكبر‬ ‫نسبة‬ ‫لوالى‬ ‫قليلة‬ ‫بسنوات‬ ‫خلل‬ %‫خلل‬ ‫أكبر‬ ‫نسبة‬ ‫لوالى‬ ‫قليلة‬ ‫بسنوات‬ ‫خلل‬ % ‫المريكية‬ ‫لوالسلع‬ ‫المنتجات‬ ‫تكدس‬ ‫أدى‬ ‫مما‬ ‫التالية‬ ‫السنوات‬‫المريكية‬ ‫لوالسلع‬ ‫المنتجات‬ ‫تكدس‬ ‫أدى‬ ‫مما‬ ‫التالية‬ ‫السنوات‬ ‫عنها‬ ‫المستهلكين‬ ‫لوعزلوف‬ ‫بالمخازن‬ ‫المنشأ‬‫عنها‬ ‫المستهلكين‬ ‫لوعزلوف‬ ‫بالمخازن‬ ‫المنشأ‬
  8. 8. ‫المصانع‬ ‫في‬ ‫لوالنوعية‬ ‫الجودة‬ ‫نظرية‬ ‫تطبيق‬ ‫تم‬ ‫عموما‬‫المصانع‬ ‫في‬ ‫لوالنوعية‬ ‫الجودة‬ ‫نظرية‬ ‫تطبيق‬ ‫تم‬ ‫عموما‬ ‫الختبارات‬ ‫لنفس‬ ‫منتج‬ ‫لو‬ ‫بسلعة‬ ‫كل‬ ‫اخضاع‬ ‫لو‬ ‫المريكية‬‫الختبارات‬ ‫لنفس‬ ‫منتج‬ ‫لو‬ ‫بسلعة‬ ‫كل‬ ‫اخضاع‬ ‫لو‬ ‫المريكية‬ ‫لوالمهندبسين‬ ‫العمال‬ ‫لن‬ ‫مكلف‬ ‫التطبيق‬ ‫كان‬ ‫لولكن‬ ‫اليابانية‬‫لوالمهندبسين‬ ‫العمال‬ ‫لن‬ ‫مكلف‬ ‫التطبيق‬ ‫كان‬ ‫لولكن‬ ‫اليابانية‬ ‫أثناء‬ ‫التركيز‬ ‫لوعدم‬ ‫الهمال‬ ‫على‬ ‫تعودلوا‬ ‫قد‬ ‫المريكيين‬‫أثناء‬ ‫التركيز‬ ‫لوعدم‬ ‫الهمال‬ ‫على‬ ‫تعودلوا‬ ‫قد‬ ‫المريكيين‬ ‫البضائع‬ ‫من‬ ‫الرجيع‬ ‫نسبة‬ ‫من‬ ‫زاد‬ ‫مما‬ ‫النتاج‬ ‫عملية‬‫البضائع‬ ‫من‬ ‫الرجيع‬ ‫نسبة‬ ‫من‬ ‫زاد‬ ‫مما‬ ‫النتاج‬ ‫عملية‬ ‫بسعر‬ ‫لوارتفاع‬ ‫المادي‬ ‫الحمل‬ ‫زيادة‬ ‫لوبالتالي‬ ‫لوالمنتجات‬‫بسعر‬ ‫لوارتفاع‬ ‫المادي‬ ‫الحمل‬ ‫زيادة‬ ‫لوبالتالي‬ ‫لوالمنتجات‬ ‫خرلوج‬ ‫الى‬ ‫أدى‬ ‫مما‬ ‫لوالمصانع‬ ‫الشركات‬ ‫عاتق‬ ‫على‬ ‫التكلفة‬‫خرلوج‬ ‫الى‬ ‫أدى‬ ‫مما‬ ‫لوالمصانع‬ ‫الشركات‬ ‫عاتق‬ ‫على‬ ‫التكلفة‬ ‫السوق‬ ‫من‬ ‫منهم‬ ‫المزيد‬‫السوق‬ ‫من‬ ‫منهم‬ ‫المزيد‬..
  9. 9. ‫برمتها‬ ‫المريكية‬ ‫النتاجية‬ ‫العملية‬ ‫اخضاع‬ ‫تم‬ ‫ذلك‬ ‫لوبعد‬‫برمتها‬ ‫المريكية‬ ‫النتاجية‬ ‫العملية‬ ‫اخضاع‬ ‫تم‬ ‫ذلك‬ ‫لوبعد‬ ‫ليطاق‬ ‫أصبح‬ ‫الوضع‬ ‫لن‬ ‫جديد‬ ‫من‬ ‫التقييم‬ ‫لواعادة‬ ‫للدرابسة‬‫ليطاق‬ ‫أصبح‬ ‫الوضع‬ ‫لن‬ ‫جديد‬ ‫من‬ ‫التقييم‬ ‫لواعادة‬ ‫للدرابسة‬ ‫أي‬ ‫السلعة‬ ‫انتاج‬ ‫قبل‬ ‫المبكر‬ ‫التدخل‬ ‫فكرة‬ ‫الى‬ ‫التوصل‬ ‫لوتم‬‫أي‬ ‫السلعة‬ ‫انتاج‬ ‫قبل‬ ‫المبكر‬ ‫التدخل‬ ‫فكرة‬ ‫الى‬ ‫التوصل‬ ‫لوتم‬ ‫في‬ ‫الفكرة‬ ‫نجحت‬ ‫لو‬ ‫النتاج‬ ‫خطوط‬ ‫في‬ ‫الداء‬ ‫تحسين‬‫في‬ ‫الفكرة‬ ‫نجحت‬ ‫لو‬ ‫النتاج‬ ‫خطوط‬ ‫في‬ ‫الداء‬ ‫تحسين‬ ‫لو‬ ‫النوعية‬ ‫لو‬ ‫الجودة‬ ‫فكرة‬ ‫لتطبيق‬ ‫اللزمة‬ ‫الكلفة‬ ‫تخفيض‬‫لو‬ ‫النوعية‬ ‫لو‬ ‫الجودة‬ ‫فكرة‬ ‫لتطبيق‬ ‫اللزمة‬ ‫الكلفة‬ ‫تخفيض‬ ‫الى‬ ‫الوصول‬ ‫في‬ ‫تنجح‬ ‫لم‬ ‫لولكن‬ ‫الرجيع‬ ‫مستوى‬ ‫تخفيض‬‫الى‬ ‫الوصول‬ ‫في‬ ‫تنجح‬ ‫لم‬ ‫لولكن‬ ‫الرجيع‬ ‫مستوى‬ ‫تخفيض‬ ‫الياباني‬ ‫المنتج‬ ‫يضاهي‬ ‫جيد‬ ‫منتج‬‫الياباني‬ ‫المنتج‬ ‫يضاهي‬ ‫جيد‬ ‫منتج‬!!
  10. 10. ‫جديد‬ ‫مبدأ‬ ‫هو‬ ‫لو‬ ‫الياباني‬ ‫السر‬ ‫الى‬ ‫لحقا‬ ‫المريكان‬ ‫توصل‬ ‫ثم‬‫جديد‬ ‫مبدأ‬ ‫هو‬ ‫لو‬ ‫الياباني‬ ‫السر‬ ‫الى‬ ‫لحقا‬ ‫المريكان‬ ‫توصل‬ ‫ثم‬ ‫اليابانيون‬ ‫طورها‬ ‫التي‬ (‫الشاملة‬ ‫)الجودة‬ ‫ابسمه‬ ‫متطور‬ ‫لو‬‫اليابانيون‬ ‫طورها‬ ‫التي‬ (‫الشاملة‬ ‫)الجودة‬ ‫ابسمه‬ ‫متطور‬ ‫لو‬ ‫امريكية‬ ‫كانت‬ ‫)التي‬ ‫لوالنوعية‬ ‫الجودة‬ ‫لمبدأ‬ ‫تطبيقهم‬ ‫بعد‬‫امريكية‬ ‫كانت‬ ‫)التي‬ ‫لوالنوعية‬ ‫الجودة‬ ‫لمبدأ‬ ‫تطبيقهم‬ ‫بعد‬ ‫كل‬ ‫جودة‬ ‫تطوير‬ ‫على‬ ‫التركيز‬ ‫في‬ ‫تتلخص‬ ‫هي‬ ‫لو‬ (‫بالصل‬‫كل‬ ‫جودة‬ ‫تطوير‬ ‫على‬ ‫التركيز‬ ‫في‬ ‫تتلخص‬ ‫هي‬ ‫لو‬ (‫بالصل‬ ‫حدلوثه‬ ‫قبل‬ ‫الخطأ‬ ‫من‬ ‫الوقاية‬ ‫لو‬ ‫النتاج‬ ‫خطوات‬ ‫من‬ ‫خطوة‬‫حدلوثه‬ ‫قبل‬ ‫الخطأ‬ ‫من‬ ‫الوقاية‬ ‫لو‬ ‫النتاج‬ ‫خطوات‬ ‫من‬ ‫خطوة‬ ‫خطأ‬ ‫بأي‬ ‫النهائي‬ ‫المنتج‬ ‫تأثر‬ ‫عدم‬ ‫بالتالي‬ ‫لو‬‫خطأ‬ ‫بأي‬ ‫النهائي‬ ‫المنتج‬ ‫تأثر‬ ‫عدم‬ ‫بالتالي‬ ‫لو‬..
  11. 11. ‫الجودة‬‫الجودة‬))QualityQuality(( .‫القيمة‬ ‫ألو‬ ‫النوعية‬ ‫من‬ ‫العالية‬ ‫الدرجة‬ ‫تعني‬ ‫اكسفورد‬ ‫قاموس‬ ‫في‬ ‫هي‬ ‫كما‬ ‫الجودة‬.‫القيمة‬ ‫ألو‬ ‫النوعية‬ ‫من‬ ‫العالية‬ ‫الدرجة‬ ‫تعني‬ ‫اكسفورد‬ ‫قاموس‬ ‫في‬ ‫هي‬ ‫كما‬ ‫الجودة‬ ‫فإن‬ ،‫الجودة‬ ‫لمفهوم‬ ‫المطرلوحة‬ ‫التعاريف‬ ‫مختلف‬ ‫بين‬ ‫من‬ ‫أن‬ ‫جوران‬ ‫العالم‬ ‫يقول‬‫فإن‬ ،‫الجودة‬ ‫لمفهوم‬ ‫المطرلوحة‬ ‫التعاريف‬ ‫مختلف‬ ‫بين‬ ‫من‬ ‫أن‬ ‫جوران‬ ‫العالم‬ ‫يقول‬ :‫الجودة‬ ‫لدارة‬ ‫خاصة‬ ‫أهمية‬ ‫ذات‬ ‫تعريفين‬ ‫هناك‬:‫الجودة‬ ‫لدارة‬ ‫خاصة‬ ‫أهمية‬ ‫ذات‬ ‫تعريفين‬ ‫هناك‬ ‫المنتج‬ ‫في‬ ‫السمات‬ ‫لو‬ ‫الخواص‬ ‫مجموع‬ ‫هي‬ ‫الجودة‬‫المنتج‬ ‫في‬ ‫السمات‬ ‫لو‬ ‫الخواص‬ ‫مجموع‬ ‫هي‬ ‫الجودة‬))Product FeaturesProduct Features((‫الخدمة‬ ‫ألو‬‫الخدمة‬ ‫ألو‬ ‫رضاه‬ ‫إلى‬ ‫تؤدي‬ ‫بالتالي‬ ‫لو‬ ‫العميل‬ ‫بمتطلبات‬ ‫تفي‬ ‫التي‬‫رضاه‬ ‫إلى‬ ‫تؤدي‬ ‫بالتالي‬ ‫لو‬ ‫العميل‬ ‫بمتطلبات‬ ‫تفي‬ ‫التي‬‫تكون‬ ،‫التجاه‬ ‫هذا‬ ‫في‬ .‫تكون‬ ،‫التجاه‬ ‫هذا‬ ‫في‬ . ‫المنتج‬ ‫جودة‬ ‫عن‬ ‫الزبون‬ ‫و‬ ‫المستهلك‬ ‫رضى‬ ‫أن‬ ‫بحيث‬ ‫العائدات‬ ‫نحو‬ ‫موجهة‬ ‫الجودة‬‫المنتج‬ ‫جودة‬ ‫عن‬ ‫الزبون‬ ‫و‬ ‫المستهلك‬ ‫رضى‬ ‫أن‬ ‫بحيث‬ ‫العائدات‬ ‫نحو‬ ‫موجهة‬ ‫الجودة‬ .‫للمنظمة‬ ‫ربحية‬ ‫عائدات‬ ‫إلى‬ ‫تؤدي‬.‫للمنظمة‬ ‫ربحية‬ ‫عائدات‬ ‫إلى‬ ‫تؤدي‬ ‫الجودة‬ ‫تعني‬‫الجودة‬ ‫تعني‬‫الخطاء‬ ‫لو‬ ‫العيوب‬ ‫من‬ ‫التحرر‬‫الخطاء‬ ‫لو‬ ‫العيوب‬ ‫من‬ ‫التحرر‬‫الخدمة‬ ‫ألو‬ ‫المنتج‬ ‫في‬‫الخدمة‬ ‫ألو‬ ‫المنتج‬ ‫في‬))freedom fromfreedom from deficienciesdeficiencies‫إعادة‬ ‫إلى‬ ‫تؤدي‬ ‫التي‬ ‫الطخطاء‬ ‫و‬ ‫العيوب‬ ‫من‬ ‫التخلص‬ ‫هذا‬ ‫يعني‬ ‫و‬ .(‫إعادة‬ ‫إلى‬ ‫تؤدي‬ ‫التي‬ ‫الطخطاء‬ ‫و‬ ‫العيوب‬ ‫من‬ ‫التخلص‬ ‫هذا‬ ‫يعني‬ ‫و‬ .( ) ‫العمل‬) ‫العمل‬ReworkRework‫استياءهم‬ ‫و‬ ‫العملء‬ ‫شكاوي‬ ‫عدد‬ ‫في‬ ‫ارتفاع‬ ،‫العمليات‬ ‫في‬ ‫أطخطاء‬ ،(‫استياءهم‬ ‫و‬ ‫العملء‬ ‫شكاوي‬ ‫عدد‬ ‫في‬ ‫ارتفاع‬ ،‫العمليات‬ ‫في‬ ‫أطخطاء‬ ،( .‫رضاهم‬ ‫عدم‬ ‫و‬.‫رضاهم‬ ‫عدم‬ ‫و‬
  12. 12. ‫الجودة‬ ‫معنى‬‫الجودة‬ ‫معنى‬ ‫للتستخدام‬ ‫الملمئمة‬ Fitness for Consumer Use ‫للتستخدام‬ ‫الملمئمة‬ Fitness for Consumer Use ‫المنتج‬ ‫مقدم‬ ‫نظر‬ ‫وجهة‬ ‫من‬ ‫الخدمة‬ ‫أو‬ ‫المنتج‬ ‫مقدم‬ ‫نظر‬ ‫وجهة‬ ‫من‬ ‫الخدمة‬ ‫أو‬ ‫العميل‬ ‫نظر‬ ‫وجهة‬ ‫من‬ ‫التطابق‬ ‫جودة‬ Quality of Conformance ‫التطابق‬ ‫جودة‬ Quality of Conformance •‫المواصفات‬ ‫مع‬ ‫المطابقة‬ •‫التكلفة‬ ‫التصميم‬ ‫جودة‬ Quality of Design •‫الجودة‬ ‫خصامئص‬ •‫السعر‬ ‫التسويق‬‫التسويق‬ ‫العملية‬‫العملية‬ ‫الجودة‬‫الجودة‬‫الجودة‬‫الجودة‬ ‫الجودة‬ ‫فوامئد‬ ‫العميل‬ ‫رضا‬ ‫الحصة‬ ‫ضمان‬ ‫السوقية‬ ‫مخفضة‬ ‫تكاليف‬ ‫الربحية‬ ‫زيادة‬
  13. 13. :‫هي‬ ‫الجودة‬:‫هي‬ ‫الجودة‬ ‫توقعات‬ ‫العميل‬ ‫بالنسبة‬ ‫أو‬ ‫للخدمة‬ ‫السلعة‬ ‫طبيعة‬ ‫أو‬ ‫الخدمة‬ ‫السلعة‬ ‫المقدمة‬ ‫الحسي‬ ‫الدراك‬ ‫المقدمة‬ ‫الخدمة/السلعة‬ ‫وطبيعة‬ ‫العميل‬ ‫توقعات‬ ‫بين‬ ‫الفجوة‬ ‫مقدار‬
  14. 14. ‫توقعات‬ ‫العميل‬ ‫بالنسبة‬ ‫لهذه‬ ‫الخدمة‬ ‫طبيعة‬ ‫الخدمة‬ ‫المقدمه‬ ‫جيدة‬ ‫ليست‬ ‫الجودة‬ 1 >
  15. 15. ‫توقعات‬ ‫العميل‬ ‫بالنسبة‬ ‫لهذه‬ ‫الخدمة‬ ‫طبيعة‬ ‫الخدمة‬ ‫المقدمه‬ ‫مقبولة‬ ‫الجودة‬ 2 =
  16. 16. ‫ممتازة‬ ‫الجودة‬ 3 < ‫توقعات‬ ‫العميل‬ ‫بالنسبة‬ ‫لهذه‬ ‫الخدمة‬ ‫طبيعة‬ ‫الخدمة‬ ‫المقدمه‬
  17. 17. ‫الجودة‬ ‫مفهوم‬‫الجودة‬ ‫مفهوم‬ ‫التلتزام‬ ‫هي‬ ‫اتلجودة‬‫التلتزام‬ ‫هي‬ ‫اتلجودة‬ ‫بمتطلبات‬ ‫والفيفاء‬‫بمتطلبات‬ ‫والفيفاء‬ ‫اتلعملء‬ ‫وتوقعات‬‫اتلعملء‬ ‫وتوقعات‬ ‫دائمة‬ ‫بصفة‬‫دائمة‬ ‫بصفة‬ ‫بمدى‬ ‫اتلجودة‬ ‫تقاس‬‫بمدى‬ ‫اتلجودة‬ ‫تقاس‬ ‫اتلعملء‬ ‫رضا‬‫اتلعملء‬ ‫رضا‬ ‫أو‬ ‫تحقيق‬ ‫هو‬ ‫اتلهدف‬‫أو‬ ‫تحقيق‬ ‫هو‬ ‫اتلهدف‬ ‫توقعات‬ ‫اجتياز‬‫توقعات‬ ‫اجتياز‬ ‫الوقات‬ ‫جميع‬ ‫في‬ ‫اتلعملء‬‫الوقات‬ ‫جميع‬ ‫في‬ ‫اتلعملء‬ ‫من‬ ‫اتلجودة‬ ‫تتحقق‬‫من‬ ‫اتلجودة‬ ‫تتحقق‬ ‫ومنع‬ ‫اتلوقافية‬ ‫خل ل‬‫ومنع‬ ‫اتلوقافية‬ ‫خل ل‬ ‫الخطاء‬ ‫و‬ ‫اتلعيوب‬ ‫حدوث‬‫الخطاء‬ ‫و‬ ‫اتلعيوب‬ ‫حدوث‬ ‫اتلشاملة‬ ‫اتلجودة‬ ‫تطبيق‬‫اتلشاملة‬ ‫اتلجودة‬ ‫تطبيق‬ ‫اتلتزام‬ ‫خل ل‬ ‫من‬ ‫فيتم‬‫اتلتزام‬ ‫خل ل‬ ‫من‬ ‫فيتم‬ ‫الدارة‬ ‫ومشاركة‬‫الدارة‬ ‫ومشاركة‬ ‫مستمرة‬ ‫بصفة‬ ‫اتلعليا‬‫مستمرة‬ ‫بصفة‬ ‫اتلعليا‬ 2 1 3 45
  18. 18. BQABQA) ‫عرفت‬ ‫حيث‬ ) ‫البريطانية‬ ‫الجودة‬ ‫منظمة‬) ‫عرفت‬ ‫حيث‬ ) ‫البريطانية‬ ‫الجودة‬ ‫منظمة‬TQMTQM ‫خللها‬ ‫من‬ ‫تدرك‬ ‫التي‬ ‫للمؤسسة‬ ‫الدارية‬ ‫الفلسفة‬ " ‫أنها‬ ‫على‬‫خللها‬ ‫من‬ ‫تدرك‬ ‫التي‬ ‫للمؤسسة‬ ‫الدارية‬ ‫الفلسفة‬ " ‫أنها‬ ‫على‬ ‫اهداف‬ ‫تحقيق‬ ‫وكذلك‬ ‫المستهلك‬ ‫احتياجات‬ ‫من‬ ‫كل‬ ‫تحقيق‬‫اهداف‬ ‫تحقيق‬ ‫وكذلك‬ ‫المستهلك‬ ‫احتياجات‬ ‫من‬ ‫كل‬ ‫تحقيق‬ ‫ا‬ً“‫مع‬ ‫“المشروع‬‫ا‬ً“‫مع‬ ‫“المشروع‬ ‫المنظمة‬ ‫بها‬ ‫تدار‬ ‫التي‬ ‫الوسيلة‬ ‫انها‬ ‫على‬ " ‫اوكلند‬ ‫جون‬‫المنظمة‬ ‫بها‬ ‫تدار‬ ‫التي‬ ‫الوسيلة‬ ‫انها‬ ‫على‬ " ‫اوكلند‬ ‫جون‬ ‫نطاق‬ ‫على‬ ‫التنافسي‬ ‫ووضعها‬ ‫ومرونتها‬ ‫فاعليتها‬ ‫لتطور‬‫نطاق‬ ‫على‬ ‫التنافسي‬ ‫ووضعها‬ ‫ومرونتها‬ ‫فاعليتها‬ ‫لتطور‬ " ‫ككل‬ ‫العمل‬" ‫ككل‬ ‫العمل‬ ‫تلمفهوم‬ ‫عام‬ ‫تصور‬ ‫أظهرت‬ ‫اتلتي‬ ‫اتلتعارفيف‬ ‫بعض‬‫تلمفهوم‬ ‫عام‬ ‫تصور‬ ‫أظهرت‬ ‫اتلتي‬ ‫اتلتعارفيف‬ ‫بعض‬TQMTQM
  19. 19. ‫تعريف‬ ‫فإن‬ ‫امريكية‬ ‫نظر‬ ‫وجهة‬ ‫من‬‫تعريف‬ ‫فإن‬ ‫امريكية‬ ‫نظر‬ ‫وجهة‬ ‫من‬TQMTQM‫على‬ ‫يكون‬‫على‬ ‫يكون‬ ‫وخطوط‬ ‫فلسفة‬ ‫هي‬ ‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬ ) ‫التالي‬ ‫الشكل‬‫وخطوط‬ ‫فلسفة‬ ‫هي‬ ‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬ ) ‫التالي‬ ‫الشكل‬ ‫مستمر‬ ‫تطور‬ ‫لتحقق‬ ‫المنظمة‬ ‫وترشد‬ ‫تدل‬ ‫ومباديء‬ ‫عريضة‬‫مستمر‬ ‫تطور‬ ‫لتحقق‬ ‫المنظمة‬ ‫وترشد‬ ‫تدل‬ ‫ومباديء‬ ‫عريضة‬ ‫تحسن‬ ‫التي‬ ‫البشرية‬ ‫الموارد‬ ‫الى‬ ‫بالضافة‬ ‫كمية‬ ‫اساليب‬ ‫وهي‬‫تحسن‬ ‫التي‬ ‫البشرية‬ ‫الموارد‬ ‫الى‬ ‫بالضافة‬ ‫كمية‬ ‫اساليب‬ ‫وهي‬ ‫كافة‬ ‫ان‬ ‫بحيث‬ ‫الخدمات‬ ‫وكذلك‬ ‫المتاحة‬ ‫الموارد‬ ‫استخدام‬‫كافة‬ ‫ان‬ ‫بحيث‬ ‫الخدمات‬ ‫وكذلك‬ ‫المتاحة‬ ‫الموارد‬ ‫استخدام‬ ‫حاجات‬ ‫إشباع‬ ‫تحقق‬ ‫لن‬ ‫تسعى‬ ‫المنظمة‬ ‫داخل‬ ‫العمليات‬‫حاجات‬ ‫إشباع‬ ‫تحقق‬ ‫لن‬ ‫تسعى‬ ‫المنظمة‬ ‫داخل‬ ‫العمليات‬ .) ‫والمرتقبين‬ ‫الحاليين‬ ‫المستهلكين‬.) ‫والمرتقبين‬ ‫الحاليين‬ ‫المستهلكين‬ ‫وفق‬ ‫أما‬‫وفق‬ ‫أما‬Royal MailRoyal Mail‫أنها‬ ‫على‬ ‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫فتعرف‬‫أنها‬ ‫على‬ ‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫فتعرف‬ ‫للعمل‬ ‫العاملين‬ ‫تشجع‬ ‫التي‬ ‫للعمل‬ ‫الشاملة‬ ‫الوسيلة‬ ‫أو‬ ‫الطريقة‬‫للعمل‬ ‫العاملين‬ ‫تشجع‬ ‫التي‬ ‫للعمل‬ ‫الشاملة‬ ‫الوسيلة‬ ‫أو‬ ‫الطريقة‬ ‫لتحقيق‬ ‫مضافة‬ ‫قيمة‬ ‫خلق‬ ‫على‬ ‫يعمل‬ ‫مما‬ ‫واحد‬ ‫فريق‬ ‫ضمن‬‫لتحقيق‬ ‫مضافة‬ ‫قيمة‬ ‫خلق‬ ‫على‬ ‫يعمل‬ ‫مما‬ ‫واحد‬ ‫فريق‬ ‫ضمن‬ .‫المستهلكين‬ ‫حاجات‬ ‫إشباع‬.‫المستهلكين‬ ‫حاجات‬ ‫إشباع‬
  20. 20. ‫لتعريف‬ ‫ا‬ً“‫ووفق‬‫لتعريف‬ ‫ا‬ً“‫ووفق‬British Rail ways boardBritish Rail ways board‫إدارة‬ ‫فإن‬‫إدارة‬ ‫فإن‬ ‫كافة‬ ‫تحقق‬ ‫لن‬ ‫تسعى‬ ‫التي‬ ‫العملية‬ ‫هي‬ ‫الشاملة‬ ‫الجودة‬‫كافة‬ ‫تحقق‬ ‫لن‬ ‫تسعى‬ ‫التي‬ ‫العملية‬ ‫هي‬ ‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫الخارجيين‬ ‫المستهلكين‬ ‫حاجات‬ ‫بإشباع‬ ‫الخاصة‬ ‫المتطلبات‬‫الخارجيين‬ ‫المستهلكين‬ ‫حاجات‬ ‫بإشباع‬ ‫الخاصة‬ ‫المتطلبات‬ .‫الموردين‬ ‫إلى‬ ‫بالضافة‬ ‫الداخليين‬ ‫وكذلك‬.‫الموردين‬ ‫إلى‬ ‫بالضافة‬ ‫الداخليين‬ ‫وكذلك‬ ) ‫كول‬ ‫حدد‬ ‫فقد‬) ‫كول‬ ‫حدد‬ ‫فقد‬Cole,1995Cole,1995‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬ ‫مفهوم‬ )‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬ ‫مفهوم‬ ) ‫قائمة‬ ‫رأس‬ ‫على‬ ‫العمال‬ ‫رضا‬ ‫يضع‬ ‫إداري‬ ‫نظام‬ ‫بأنها‬ )‫قائمة‬ ‫رأس‬ ‫على‬ ‫العمال‬ ‫رضا‬ ‫يضع‬ ‫إداري‬ ‫نظام‬ ‫بأنها‬ ) ،‫القصير‬ ‫المد‬ ‫ذات‬ ‫الرباح‬ ‫على‬ ‫التركيز‬ ‫من‬ ‫ل‬ً“ ‫بد‬ ‫الولويات‬،‫القصير‬ ‫المد‬ ‫ذات‬ ‫الرباح‬ ‫على‬ ‫التركيز‬ ‫من‬ ‫ل‬ً“ ‫بد‬ ‫الولويات‬ ‫ا‬ً“‫ثبات‬ ‫أكثر‬ ‫الطويل‬ ‫المدى‬ ‫على‬ ‫ا‬ً“‫أرباح‬ ‫يحقق‬ ‫التجاه‬ ‫هذا‬ ‫أن‬ ‫إذ‬‫ا‬ً“‫ثبات‬ ‫أكثر‬ ‫الطويل‬ ‫المدى‬ ‫على‬ ‫ا‬ً“‫أرباح‬ ‫يحقق‬ ‫التجاه‬ ‫هذا‬ ‫أن‬ ‫إذ‬ .)‫القصير‬ ‫الزمني‬ ‫المدى‬ ‫مع‬ ‫بالمقارنة‬ ‫ا‬ً“‫واستقرار‬.)‫القصير‬ ‫الزمني‬ ‫المدى‬ ‫مع‬ ‫بالمقارنة‬ ‫ا‬ً“‫واستقرار‬
  21. 21. )‫تونكس‬ ‫عرفها‬)‫تونكس‬ ‫عرفها‬Tunks, 1992Tunks, 1992‫والتزام‬ ‫اشتراك‬ ‫بأنها‬ )‫والتزام‬ ‫اشتراك‬ ‫بأنها‬ ) ‫ما‬ ‫توفير‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫العمل‬ ‫ترشيد‬ ‫في‬ ‫والموظف‬ ‫الدارة‬‫ما‬ ‫توفير‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫العمل‬ ‫ترشيد‬ ‫في‬ ‫والموظف‬ ‫الدارة‬ .‫توقعاته‬ ‫يفوق‬ ‫ما‬ ‫أو‬ ‫العمل‬ ‫يتوقعه‬.‫توقعاته‬ ‫يفوق‬ ‫ما‬ ‫أو‬ ‫العمل‬ ‫يتوقعه‬ ) ‫أوماجونو‬ ‫عرفها‬) ‫أوماجونو‬ ‫عرفها‬19911991OmachonuOmachonu,,‫بأنها‬ )‫بأنها‬ ) .‫بها‬ ‫تجربته‬ ‫وإطار‬ ‫بالجودة‬ ‫المقترنة‬ ‫العميل‬ ‫استخدامات‬.‫بها‬ ‫تجربته‬ ‫وإطار‬ ‫بالجودة‬ ‫المقترنة‬ ‫العميل‬ ‫استخدامات‬
  22. 22. )‫الفكرية‬ ‫الفلسفات‬ ‫مجموعة‬ ‫يتضمن‬ ‫نظام‬ )‫الفكرية‬ ‫الفلسفات‬ ‫مجموعة‬ ‫يتضمن‬ ‫نظام‬ ‫الدارية‬ ‫والعمليات‬ ‫الحصائية‬ ‫والدوات‬ ‫المتكاملة‬‫الدارية‬ ‫والعمليات‬ ‫الحصائية‬ ‫والدوات‬ ‫المتكاملة‬ ‫رضا‬ ‫مستوى‬ ‫ورفع‬ ‫الهداف‬ ‫لتحقيق‬ ‫المستخدمة‬‫رضا‬ ‫مستوى‬ ‫ورفع‬ ‫الهداف‬ ‫لتحقيق‬ ‫المستخدمة‬ (‫سواء‬ ‫حد‬ ‫على‬ ‫والموظف‬ ‫العميل‬(‫سواء‬ ‫حد‬ ‫على‬ ‫والموظف‬ ‫العميل‬.. ‫وبروكاوبروكا‬ ‫وجابلونسكي‬ ‫كروسبي‬ ‫أمثال‬ ‫مفكرون‬‫وبروكاوبروكا‬ ‫وجابلونسكي‬ ‫كروسبي‬ ‫أمثال‬ ‫مفكرون‬ ‫من‬ ‫تحقيقها‬ ‫يمكن‬ ‫التي‬ ‫النهائية‬ ‫النتائج‬ ‫على‬ ‫تركز‬‫من‬ ‫تحقيقها‬ ‫يمكن‬ ‫التي‬ ‫النهائية‬ ‫النتائج‬ ‫على‬ ‫تركز‬ ‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬ ‫خلل‬‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬ ‫خلل‬ ‫و‬‫و‬) ‫أنها‬ ‫في‬ ‫تلخيصها‬ ‫فيمكن‬) ‫أنها‬ ‫في‬ ‫تلخيصها‬ ‫فيمكن‬‫وممارسات‬ ‫الدارية‬ ‫الفلسفة‬‫وممارسات‬ ‫الدارية‬ ‫الفلسفة‬ ‫من‬ ‫كل‬ ‫تضع‬ ‫لن‬ ‫تسعى‬ ‫التي‬ ‫العملية‬ ‫المنظمة‬‫من‬ ‫كل‬ ‫تضع‬ ‫لن‬ ‫تسعى‬ ‫التي‬ ‫العملية‬ ‫المنظمة‬ ‫أكثر‬ ‫تكون‬ ‫لن‬ ‫الخام‬ ‫امواد‬ ‫وكذلك‬ ‫البشرية‬ ‫مواردها‬‫أكثر‬ ‫تكون‬ ‫لن‬ ‫الخام‬ ‫امواد‬ ‫وكذلك‬ ‫البشرية‬ ‫مواردها‬ ‫عن‬ ‫عبارة‬ ‫اتلشاملة‬ ‫اتلجودة‬ ‫إدارة‬ ‫بأن‬ ‫اتلقو ل‬ ‫فيمكن‬ ‫وتلذا‬‫عن‬ ‫عبارة‬ ‫اتلشاملة‬ ‫اتلجودة‬ ‫إدارة‬ ‫بأن‬ ‫اتلقو ل‬ ‫فيمكن‬ ‫وتلذا‬
  23. 23. 1.1.‫أهداف‬ ‫وكذلك‬ ‫المستهلك‬ ‫رضا‬ ‫على‬ ‫تحتوي‬ ‫قد‬ ‫المنظمة‬ ‫أهداف‬ ‫إن‬‫أهداف‬ ‫وكذلك‬ ‫المستهلك‬ ‫رضا‬ ‫على‬ ‫تحتوي‬ ‫قد‬ ‫المنظمة‬ ‫أهداف‬ ‫إن‬ ‫داخل‬ ‫التنافسي‬ ‫والمركز‬ ،‫الربحية‬ ،‫النمو‬ ‫مثل‬ ‫المختلفة‬ ‫المشروع‬‫داخل‬ ‫التنافسي‬ ‫والمركز‬ ،‫الربحية‬ ،‫النمو‬ ‫مثل‬ ‫المختلفة‬ ‫المشروع‬ .‫المقدمة‬ ‫للخدمات‬ ‫المجتمع‬ ‫إدراك‬ ‫أو‬ ‫السوق‬.‫المقدمة‬ ‫للخدمات‬ ‫المجتمع‬ ‫إدراك‬ ‫أو‬ ‫السوق‬ 2.2.‫ذات‬ ‫فهي‬ ‫لذا‬ ‫خدمته‬ ‫خلل‬ ‫من‬ ‫المجتمع‬ ‫داخل‬ ‫تعمل‬ ‫المنظمة‬ ‫إن‬‫ذات‬ ‫فهي‬ ‫لذا‬ ‫خدمته‬ ‫خلل‬ ‫من‬ ‫المجتمع‬ ‫داخل‬ ‫تعمل‬ ‫المنظمة‬ ‫إن‬ .‫بالمستهلك‬ ‫يتعلق‬ ‫عريض‬ ‫مفهوم‬ ‫إلى‬ ‫حاجة‬.‫بالمستهلك‬ ‫يتعلق‬ ‫عريض‬ ‫مفهوم‬ ‫إلى‬ ‫حاجة‬ -:‫ومنها‬ ‫المسميات‬ ‫مختلف‬ ‫تحت‬ ‫يقع‬ ‫المداخل‬ ‫تلك‬ ‫استخدام‬ ‫إن‬-:‫ومنها‬ ‫المسميات‬ ‫مختلف‬ ‫تحت‬ ‫يقع‬ ‫المداخل‬ ‫تلك‬ ‫استخدام‬ ‫إن‬ .‫للجودة‬ ‫المستمر‬ ‫التطوير‬.‫للجودة‬ ‫المستمر‬ ‫التطوير‬ .‫الشاملة‬ ‫الجودة‬.‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ .‫للمشروع‬ ‫الدارية‬ ‫العمليات‬ ‫إجمالي‬.‫للمشروع‬ ‫الدارية‬ ‫العمليات‬ ‫إجمالي‬ .‫المنظمة‬ ‫في‬ ‫الواسع‬ ‫بمفهومها‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬.‫المنظمة‬ ‫في‬ ‫الواسع‬ ‫بمفهومها‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬ .‫للجودة‬ ‫الدارية‬ ‫والفاعلية‬ ‫الكفوءة‬ ‫التكلفة‬.‫للجودة‬ ‫الدارية‬ ‫والفاعلية‬ ‫الكفوءة‬ ‫التكلفة‬ ‫فيلي‬ ‫ما‬ ‫نلحظ‬ ‫اتلسابقة‬ ‫اتلتعارفيف‬ ‫خل ل‬ ‫من‬‫فيلي‬ ‫ما‬ ‫نلحظ‬ ‫اتلسابقة‬ ‫اتلتعارفيف‬ ‫خل ل‬ ‫من‬::
  24. 24. 1.1.. ‫تراها‬ ‫عندما‬ ‫تعرفها‬ ‫؛‬ ‫التفوق‬ ‫تعني‬ ‫الجودة‬ : ‫فائقــــــة‬ -. ‫تراها‬ ‫عندما‬ ‫تعرفها‬ ‫؛‬ ‫التفوق‬ ‫تعني‬ ‫الجودة‬ : ‫فائقــــــة‬ - 2.2.‫لبعض‬ ‫الجودة‬ ‫في‬ ‫إختلفات‬ ‫مع‬ ‫الجودة‬ ‫تتعامل‬ ‫حيث‬ : ‫ت ج‬َ‫ج‬‫المن‬ ‫على‬ ‫قائمة‬ -‫لبعض‬ ‫الجودة‬ ‫في‬ ‫إختلفات‬ ‫مع‬ ‫الجودة‬ ‫تتعامل‬ ‫حيث‬ : ‫ت ج‬َ‫ج‬‫المن‬ ‫على‬ ‫قائمة‬ - ‫أو‬ ‫أصلب‬ ‫العالية‬ ‫الجودة‬ ‫ذو‬ ‫المنت ج‬ ‫ويكون‬ . ‫يزة‬َّ‫المم‬ ‫الصفات‬ ‫أو‬ ‫الخصائص‬‫أو‬ ‫أصلب‬ ‫العالية‬ ‫الجودة‬ ‫ذو‬ ‫المنت ج‬ ‫ويكون‬ . ‫يزة‬َّ‫المم‬ ‫الصفات‬ ‫أو‬ ‫الخصائص‬ . ‫قوة‬ ‫أكثر‬ ‫أو‬ ‫نعومة‬ ‫أكثر‬ ‫أو‬ ‫ليونة‬ ‫أكثر‬. ‫قوة‬ ‫أكثر‬ ‫أو‬ ‫نعومة‬ ‫أكثر‬ ‫أو‬ ‫ليونة‬ ‫أكثر‬ 3.3.‫ت ج‬َ‫ج‬‫المن‬ ‫قدرة‬ ‫أي‬ - ‫الستخدام‬ ‫ملءمة‬ ‫الجودة‬ ‫تعني‬ : ‫المستخدم‬ ‫على‬ ‫قائمة‬ -‫ت ج‬َ‫ج‬‫المن‬ ‫قدرة‬ ‫أي‬ - ‫الستخدام‬ ‫ملءمة‬ ‫الجودة‬ ‫تعني‬ : ‫المستخدم‬ ‫على‬ ‫قائمة‬ - . ‫الزبائن‬ ‫وتفضيلت‬ ‫توقعات‬ ‫إرضاء‬ ‫على‬ ‫الخدمة‬ ‫أو‬. ‫الزبائن‬ ‫وتفضيلت‬ ‫توقعات‬ ‫إرضاء‬ ‫على‬ ‫الخدمة‬ ‫أو‬ 4.4.- ‫المتطلبات‬ ‫مع‬ ‫والمطابقة‬ ‫النسجام‬ ‫الجودة‬ ‫تعني‬ : ‫التصنيع‬ ‫على‬ ‫قائمة‬ -- ‫المتطلبات‬ ‫مع‬ ‫والمطابقة‬ ‫النسجام‬ ‫الجودة‬ ‫تعني‬ : ‫التصنيع‬ ‫على‬ ‫قائمة‬ - . ‫تصميمه‬ ‫مواصفات‬ ‫المنت ج‬ ‫بها‬ ‫يلئم‬ ‫التي‬ ‫الدرجة‬. ‫تصميمه‬ ‫مواصفات‬ ‫المنت ج‬ ‫بها‬ ‫يلئم‬ ‫التي‬ ‫الدرجة‬ 5.5.‫يعطى‬ُ‫ع‬ ‫الذي‬ ‫المنت ج‬ ‫هو‬ ‫العلى‬ ‫الجودة‬ ‫ذو‬ ‫فالمنت ج‬ : ‫القيمة‬ ‫على‬ ‫قائمة‬ -‫يعطى‬ُ‫ع‬ ‫الذي‬ ‫المنت ج‬ ‫هو‬ ‫العلى‬ ‫الجودة‬ ‫ذو‬ ‫فالمنت ج‬ : ‫القيمة‬ ‫على‬ ‫قائمة‬ - ‫يفي‬ ‫الذي‬ ‫ت ج‬َ‫ج‬‫المن‬ ‫أي‬ - ‫أموال‬ ‫من‬ ‫يدفعونه‬ ‫ما‬ ‫مقابل‬ ‫يمكن‬ ‫ما‬ ‫أقصى‬ ‫الزبائن‬‫يفي‬ ‫الذي‬ ‫ت ج‬َ‫ج‬‫المن‬ ‫أي‬ - ‫أموال‬ ‫من‬ ‫يدفعونه‬ ‫ما‬ ‫مقابل‬ ‫يمكن‬ ‫ما‬ ‫أقصى‬ ‫الزبائن‬ . ‫القل‬ ‫بالسعر‬ ‫الزبائن‬ ‫باحتياجات‬. ‫القل‬ ‫بالسعر‬ ‫الزبائن‬ ‫باحتياجات‬‫اتلتاتلي‬ ‫اتلشكل‬ ‫وعلى‬‫اتلتاتلي‬ ‫اتلشكل‬ ‫وعلى‬ ” "‫الجودة‬ ‫حقيقـة‬ ‫عن‬ ‫مفاهيم‬ ‫خمسـة‬” "‫الجودة‬ ‫حقيقـة‬ ‫عن‬ ‫مفاهيم‬ ‫خمسـة‬ ‫والمناقشة‬ ‫للجدل‬ ‫وقابل‬ ‫للنزاع‬ ‫مثير‬ ‫منها‬ ‫واحد‬ ‫وكل‬‫والمناقشة‬ ‫للجدل‬ ‫وقابل‬ ‫للنزاع‬ ‫مثير‬ ‫منها‬ ‫واحد‬ ‫وكل‬
  25. 25. ‫تتمثل‬‫تتمثل‬‫اتلجودة‬ ‫حقيقة‬ ‫مفاهيم‬‫اتلجودة‬ ‫حقيقة‬ ‫مفاهيم‬‫فيلي‬ ‫فيما‬‫فيلي‬ ‫فيما‬ ‫"اتلجودة‬ ‫حقيقة‬‫"اتلجودة‬ ‫حقيقة‬ ‫اتلقيمة‬ ‫على‬ ‫قائمة‬ ‫اتلتصنيع‬ ‫على‬ ‫قائمة‬ ‫اتلمستخدم‬ ‫على‬ ‫قائمة‬ ‫ت ج‬َ‫ج‬‫اتلمن‬ ‫على‬ ‫قائمة‬ ‫فائقــــــة‬ ‫اتلجودة‬ ‫حقيقة‬ 1 2 3 4 5
  26. 26. ‫الجوانب‬ ‫من‬ ‫لعدد‬ ‫مؤشر‬ ‫هي‬ ‫الجودة‬‫الجوانب‬ ‫من‬ ‫لعدد‬ ‫مؤشر‬ ‫هي‬ ‫الجودة‬ :‫يلي‬ ‫ما‬ ‫أهمها‬:‫يلي‬ ‫ما‬ ‫أهمها‬ -.‫الخطاء‬ ‫أو‬ ‫العيوب‬ ‫من‬ ‫الخدمة‬ ‫أو‬ ‫السلعه‬ ‫خلو‬.‫الخطاء‬ ‫أو‬ ‫العيوب‬ ‫من‬ ‫الخدمة‬ ‫أو‬ ‫السلعه‬ ‫خلو‬ -.‫للعمليات‬ ‫متميز‬ ‫تصميم‬.‫للعمليات‬ ‫متميز‬ ‫تصميم‬ -.‫شيء‬ ‫كل‬ ‫على‬ ‫فعالة‬ ‫رقابة‬.‫شيء‬ ‫كل‬ ‫على‬ ‫فعالة‬ ‫رقابة‬ -.‫والدزدواجية‬ ‫التداخل‬ ‫من‬ ‫العمل‬ ‫خلو‬.‫والدزدواجية‬ ‫التداخل‬ ‫من‬ ‫العمل‬ ‫خلو‬ -‫المرغوب‬ ‫الجودة‬ ‫بمستوى‬ ‫مقارنة‬ ‫قليلة‬ ‫تكلفة‬‫المرغوب‬ ‫الجودة‬ ‫بمستوى‬ ‫مقارنة‬ ‫قليلة‬ ‫تكلفة‬ .‫العميل‬ ‫من‬.‫العميل‬ ‫من‬ -.‫الوقت‬ ‫واستثمار‬ ‫وتنظيم‬ ‫تخطيط‬ ‫في‬ ‫تميز‬.‫الوقت‬ ‫واستثمار‬ ‫وتنظيم‬ ‫تخطيط‬ ‫في‬ ‫تميز‬ -.‫والمادية‬ ‫البشرية‬ ‫للموارد‬ ‫فعال‬ ‫استخدام‬.‫والمادية‬ ‫البشرية‬ ‫للموارد‬ ‫فعال‬ ‫استخدام‬ -.‫العلى‬ ‫حده‬ ‫عند‬ ‫والفاقد‬ ‫الهدر‬.‫العلى‬ ‫حده‬ ‫عند‬ ‫والفاقد‬ ‫الهدر‬ -
  27. 27. ‫الثانية‬ ‫المحاضرة‬‫الثانية‬ ‫المحاضرة‬
  28. 28. .‫المفهوم‬.‫المفهوم‬ .‫الوظائف‬.‫الوظائف‬ .‫المستويات‬.‫المستويات‬ .‫الاداري‬ ‫الفكر‬ ‫تطور‬.‫الاداري‬ ‫الفكر‬ ‫تطور‬ ‫الادارة‬ ‫عن‬ ‫مقدمة‬‫الادارة‬ ‫عن‬ ‫مقدمة‬
  29. 29. .‫بالدهداف‬ ‫الادارة‬.‫بالدهداف‬ ‫الادارة‬ .‫الشاملة‬ ‫الجوادة‬ ‫اادارة‬.‫الشاملة‬ ‫الجوادة‬ ‫اادارة‬ .‫الهنــــدرة‬.‫الهنــــدرة‬ .‫اللكترونية‬ ‫الحكومة‬.‫اللكترونية‬ ‫الحكومة‬ .‫المعرفة‬ ‫اادارة‬.‫المعرفة‬ ‫اادارة‬ ‫الحديثة‬ ‫الادارية‬ ‫المفاهيم‬‫الحديثة‬ ‫الادارية‬ ‫المفاهيم‬
  30. 30. ‫الشاملة؟‬ ‫الجوادة‬ ‫اادارة‬ ‫لماذا‬‫الشاملة؟‬ ‫الجوادة‬ ‫اادارة‬ ‫لماذا‬ .‫العولمة‬.‫العولمة‬ .‫التصالت‬ ‫ثورة‬.‫التصالت‬ ‫ثورة‬ .‫المنافسة‬.‫المنافسة‬ .‫الدولية‬ ‫التجارة‬ ‫نظام‬.‫الدولية‬ ‫التجارة‬ ‫نظام‬ .‫التجاري‬ ‫الكسااد‬ ‫ظادهرة‬ ‫وجواد‬.‫التجاري‬ ‫الكسااد‬ ‫ظادهرة‬ ‫وجواد‬ ‫الزبائن‬ ‫لرضاء‬ ‫المنظمات‬ ‫بين‬ ‫فيما‬ ‫التسابق‬‫الزبائن‬ ‫لرضاء‬ ‫المنظمات‬ ‫بين‬ ‫فيما‬ ‫التسابق‬
  31. 31. ‫الشاملة‬ ‫الجوادة‬ ‫اادارة‬ ‫تطور‬ ‫مراحل‬‫الشاملة‬ ‫الجوادة‬ ‫اادارة‬ ‫تطور‬ ‫مراحل‬ .‫الخمسينات‬ ‫في‬ ‫اليابان‬ ‫في‬ ‫ظهرت‬.‫الخمسينات‬ ‫في‬ ‫اليابان‬ ‫في‬ ‫ظهرت‬ ‫اوروبة‬ ‫وادول‬ ‫امريكا‬ ‫شمال‬ ‫في‬ ‫انتشرت‬ ‫ذلك‬ ‫بعد‬‫اوروبة‬ ‫وادول‬ ‫امريكا‬ ‫شمال‬ ‫في‬ ‫انتشرت‬ ‫ذلك‬ ‫بعد‬ .‫الغربية‬.‫الغربية‬ .‫الشاملة‬ ‫الجوادة‬ ‫اادارة‬ ‫عليه‬ ‫اطلق‬ ‫ااداري‬ ‫نهج‬ ‫اصبح‬.‫الشاملة‬ ‫الجوادة‬ ‫اادارة‬ ‫عليه‬ ‫اطلق‬ ‫ااداري‬ ‫نهج‬ ‫اصبح‬ ‫الشركات‬ ‫خسارة‬ ‫الجديد‬ ‫النهج‬ ‫دهذا‬ ‫انتشار‬ ‫في‬ ‫ساعد‬‫الشركات‬ ‫خسارة‬ ‫الجديد‬ ‫النهج‬ ‫دهذا‬ ‫انتشار‬ ‫في‬ ‫ساعد‬ .‫اليابانية‬ ‫الشركات‬ ‫لصالح‬ ‫والوروبية‬ ‫المريكية‬.‫اليابانية‬ ‫الشركات‬ ‫لصالح‬ ‫والوروبية‬ ‫المريكية‬ ‫لعبور‬ ‫المنتج‬ ‫جوادة‬ ‫على‬ ‫ركزت‬ ‫اليابانية‬ ‫الشركات‬‫لعبور‬ ‫المنتج‬ ‫جوادة‬ ‫على‬ ‫ركزت‬ ‫اليابانية‬ ‫الشركات‬ .‫المستهلك‬ ‫ورضا‬ ‫العالمية‬ ‫السواق‬.‫المستهلك‬ ‫ورضا‬ ‫العالمية‬ ‫السواق‬
  32. 32. ‫الشاملة‬ ‫الجوادة‬ ‫اادارة‬ ‫تطور‬ ‫مراحل‬‫الشاملة‬ ‫الجوادة‬ ‫اادارة‬ ‫تطور‬ ‫مراحل‬ ‫على‬ ‫تركز‬ ‫كانت‬ ‫والمريكية‬ ‫الوروبية‬ ‫الشركات‬‫على‬ ‫تركز‬ ‫كانت‬ ‫والمريكية‬ ‫الوروبية‬ ‫الشركات‬ ‫دهو‬ ‫السعر‬ ‫ان‬ ‫على‬ ‫والتكلفة‬ ‫النتاجية‬ ‫بين‬ ‫العلةقة‬‫دهو‬ ‫السعر‬ ‫ان‬ ‫على‬ ‫والتكلفة‬ ‫النتاجية‬ ‫بين‬ ‫العلةقة‬ ‫لغاية‬ ‫التجاه‬ ‫دهذا‬ ‫وبقي‬ (‫)الزبون‬ ‫المستهلك‬ ‫دهاجس‬‫لغاية‬ ‫التجاه‬ ‫دهذا‬ ‫وبقي‬ (‫)الزبون‬ ‫المستهلك‬ ‫دهاجس‬ .‫السبعينات‬ ‫نهاية‬.‫السبعينات‬ ‫نهاية‬ ‫استراتيجيات‬ ‫والمريكية‬ ‫الوروبية‬ ‫الشركات‬ ‫اتخذت‬‫استراتيجيات‬ ‫والمريكية‬ ‫الوروبية‬ ‫الشركات‬ ‫اتخذت‬ ‫ذلك‬ ‫ومثال‬ ‫اليابانية‬ ‫الشركات‬ ‫منافسة‬ ‫من‬ ‫للحد‬ ‫جديدة‬‫ذلك‬ ‫ومثال‬ ‫اليابانية‬ ‫الشركات‬ ‫منافسة‬ ‫من‬ ‫للحد‬ ‫جديدة‬ ‫الخطأ‬ ‫نسبة‬ ‫حيث‬ ‫اليابانية‬ ‫السيارات‬ ‫لشركات‬ ‫منافسة‬‫الخطأ‬ ‫نسبة‬ ‫حيث‬ ‫اليابانية‬ ‫السيارات‬ ‫لشركات‬ ‫منافسة‬ .‫بالمئة‬ ‫المريكية‬ ‫للسيارات‬ ‫حين‬ ‫في‬ ,‫بالمليون‬.‫بالمئة‬ ‫المريكية‬ ‫للسيارات‬ ‫حين‬ ‫في‬ ,‫بالمليون‬
  33. 33. ‫ما‬ ‫مرحلة‬ ‫الثورة‬ ‫ةقبل‬ ‫الصناعية‬ ‫تأكيد‬ ‫الجوادة‬ ‫الرةقابة‬ ‫الحصائية‬ ‫الثورة‬ ‫الصناعية‬ ‫الجوادة‬ ‫اادارة‬ ‫الستراتيجية‬ ‫اادارة‬ ‫الجوادة‬ ‫الشاملة‬ ‫الادارة‬ ‫العلمية‬ ‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الرةقابة‬ ‫العامل‬ ‫ةقبل‬ ‫من‬ ‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الرةقابة‬ ‫المشرف‬ ‫ةقبل‬ ‫من‬ ‫المباشر‬ ‫الجوادة‬ ‫فحص‬ ‫للرةقابة‬ ‫مفتشون‬ ‫مختصة‬ ‫جهة‬ ‫جهات‬ ‫عدة‬ ‫رةقابية‬ ‫شاملة‬ ‫الرةقابة‬ ‫على‬ ‫الرةقابة‬ ‫الجوادة‬ )6( )5( )4( )3( )2( )1( )7(
  34. 34. ‫بمعنى‬ ‫وإنتاج‬ ‫مصنع‬ ‫دهناك‬ ‫يكن‬ ‫لم‬ ‫الصناعية‬ ‫الثورة‬ ‫ةقبل‬‫بمعنى‬ ‫وإنتاج‬ ‫مصنع‬ ‫دهناك‬ ‫يكن‬ ‫لم‬ ‫الصناعية‬ ‫الثورة‬ ‫ةقبل‬ ‫ورشة‬ ‫عن‬ ‫عبارة‬ ‫كان‬ ‫فالمصنع‬ ,‫الكلمة‬‫ورشة‬ ‫عن‬ ‫عبارة‬ ‫كان‬ ‫فالمصنع‬ ,‫الكلمة‬Work shopWork shop‫فيها‬‫فيها‬ ‫يقومون‬ ‫الذين‬ ,‫العمال‬ ‫من‬ ‫وعداد‬ ‫الورشة‬ ‫صاحب‬ ‫أو‬ ‫العمل‬ ‫رب‬‫يقومون‬ ‫الذين‬ ,‫العمال‬ ‫من‬ ‫وعداد‬ ‫الورشة‬ ‫صاحب‬ ‫أو‬ ‫العمل‬ ‫رب‬ ‫جوادة‬ ‫معايير‬ ‫وفق‬ ,‫يدوية‬ ‫أادوات‬ ‫باستخدام‬ ‫معينة‬ ‫سلعة‬ ‫بتصنيع‬‫جوادة‬ ‫معايير‬ ‫وفق‬ ,‫يدوية‬ ‫أادوات‬ ‫باستخدام‬ ‫معينة‬ ‫سلعة‬ ‫بتصنيع‬ ‫وما‬ ,‫ورغبته‬ ‫نظره‬ ‫وجهة‬ ‫منطلق‬ ‫من‬ ‫الزبون‬ ‫يحداددها‬ ‫بسيطة‬‫وما‬ ,‫ورغبته‬ ‫نظره‬ ‫وجهة‬ ‫منطلق‬ ‫من‬ ‫الزبون‬ ‫يحداددها‬ ‫بسيطة‬ ‫فالعمال‬ ‫وبالتالي‬ .‫زبونه‬ ‫رغبة‬ ‫يلبي‬ ‫أن‬ ‫إل‬ ‫الورشة‬ ‫صاحب‬ ‫على‬‫فالعمال‬ ‫وبالتالي‬ .‫زبونه‬ ‫رغبة‬ ‫يلبي‬ ‫أن‬ ‫إل‬ ‫الورشة‬ ‫صاحب‬ ‫على‬ ‫العمل‬ ‫صاحب‬ ‫توجيهات‬ ‫وفق‬ ‫المطلوبة‬ ‫السلعه‬ ‫يصنعون‬‫العمل‬ ‫صاحب‬ ‫توجيهات‬ ‫وفق‬ ‫المطلوبة‬ ‫السلعه‬ ‫يصنعون‬ ‫من‬ ‫تتم‬ ‫كانت‬ ‫فقد‬ ,‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الرةقابة‬ ‫لعملية‬ ‫وبالنسبة‬ .(‫)المعلم‬‫من‬ ‫تتم‬ ‫كانت‬ ‫فقد‬ ,‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الرةقابة‬ ‫لعملية‬ ‫وبالنسبة‬ .(‫)المعلم‬ ‫صاحب‬ ‫ةقبل‬ ‫من‬ ‫نهائي‬ ‫تدةقيق‬ ‫مع‬ ,‫ا‬ً,‫ومنفراد‬ ‫نفسه‬ ‫العامل‬ ‫ةقبل‬‫صاحب‬ ‫ةقبل‬ ‫من‬ ‫نهائي‬ ‫تدةقيق‬ ‫مع‬ ,‫ا‬ً,‫ومنفراد‬ ‫نفسه‬ ‫العامل‬ ‫ةقبل‬ .‫الورشة‬.‫الورشة‬ ‫اللولى‬ ‫المرحلة‬‫اللولى‬ ‫المرحلة‬ ‫الصناعية‬ ‫الثورة‬ ‫قبل‬ ‫ما‬‫الصناعية‬ ‫الثورة‬ ‫قبل‬ ‫ما‬
  35. 35. ‫تغييرات‬ ‫للجميع‬ ‫معروف‬ ‫دهو‬ ‫كما‬ ‫الصناعية‬ ‫الثورة‬ ‫أحدثت‬‫تغييرات‬ ‫للجميع‬ ‫معروف‬ ‫دهو‬ ‫كما‬ ‫الصناعية‬ ‫الثورة‬ ‫أحدثت‬ -:‫التالية‬ ‫بالنقاط‬ ‫تخليصها‬ ‫يمكن‬ ‫الصناعة‬ ‫مجال‬ ‫في‬ ‫جذرية‬-:‫التالية‬ ‫بالنقاط‬ ‫تخليصها‬ ‫يمكن‬ ‫الصناعة‬ ‫مجال‬ ‫في‬ ‫جذرية‬ .‫ا‬ً,‫تنظيمي‬ ‫ل‬ً, ‫دهيك‬ ‫أو‬ ‫ل‬ً, ‫شك‬ ‫له‬ ‫وأصبح‬ ,‫الورشة‬ ‫محل‬ ‫ليحل‬ ‫المصنع‬ ‫ظهور‬.‫ا‬ً,‫تنظيمي‬ ‫ل‬ً, ‫دهيك‬ ‫أو‬ ‫ل‬ً, ‫شك‬ ‫له‬ ‫وأصبح‬ ,‫الورشة‬ ‫محل‬ ‫ليحل‬ ‫المصنع‬ ‫ظهور‬ .(‫)المنظمة‬ ‫المصنع‬ ‫في‬ ‫العاملين‬ ‫عداد‬ ‫كبر‬.(‫)المنظمة‬ ‫المصنع‬ ‫في‬ ‫العاملين‬ ‫عداد‬ ‫كبر‬ .‫اللة‬ ‫استخدام‬ ‫بسبب‬ ‫النتاج‬ ‫حجم‬ ‫كبر‬.‫اللة‬ ‫استخدام‬ ‫بسبب‬ ‫النتاج‬ ‫حجم‬ ‫كبر‬ .‫العمل‬ ‫في‬ ‫اللة‬ ‫استخدام‬ ‫نتيجة‬ ‫المنتجات‬ ‫جوادة‬ ‫مستوى‬ ‫ارتفاع‬.‫العمل‬ ‫في‬ ‫اللة‬ ‫استخدام‬ ‫نتيجة‬ ‫المنتجات‬ ‫جوادة‬ ‫مستوى‬ ‫ارتفاع‬ ‫ةقبل‬ ‫من‬ ‫تتم‬ ‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الرةقابة‬ ‫تعد‬ ‫لم‬ ‫المرحلة‬ ‫دهذه‬ ‫في‬‫ةقبل‬ ‫من‬ ‫تتم‬ ‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الرةقابة‬ ‫تعد‬ ‫لم‬ ‫المرحلة‬ ‫دهذه‬ ‫في‬ ‫عليه‬ ‫كانت‬ ‫الذي‬ ,‫المباشر‬ ‫المشرف‬ ‫ةقبل‬ ‫من‬ ‫بل‬ ,‫نفسه‬ ‫العامل‬‫عليه‬ ‫كانت‬ ‫الذي‬ ,‫المباشر‬ ‫المشرف‬ ‫ةقبل‬ ‫من‬ ‫بل‬ ,‫نفسه‬ ‫العامل‬ .‫الجوادة‬ ‫من‬ ‫التحقق‬ ‫مسؤولية‬.‫الجوادة‬ ‫من‬ ‫التحقق‬ ‫مسؤولية‬ ‫الثانية‬ ‫المرحلة‬‫الثانية‬ ‫المرحلة‬ ‫الصناعية‬ ‫الثورة‬ ‫بعد‬ ‫ما‬‫الصناعية‬ ‫الثورة‬ ‫بعد‬ ‫ما‬
  36. 36. ‫في‬ ‫الجميع‬ ‫لدى‬ ‫معروف‬ ‫دهو‬ ‫كما‬ ‫العلمية‬ ‫الادارة‬ ‫ظهرت‬‫في‬ ‫الجميع‬ ‫لدى‬ ‫معروف‬ ‫دهو‬ ‫كما‬ ‫العلمية‬ ‫الادارة‬ ‫ظهرت‬ ‫وةقدمت‬ ,“‫تايلور‬ ‫ونسلو‬ ‫”فريدريك‬ ‫برياادة‬ ‫العشرين‬ ‫القرن‬ ‫مطلع‬‫وةقدمت‬ ,“‫تايلور‬ ‫ونسلو‬ ‫”فريدريك‬ ‫برياادة‬ ‫العشرين‬ ‫القرن‬ ‫مطلع‬ ‫والزمن‬ ‫الحركة‬ ‫”ادراسات‬ ‫الصناعي‬ ‫للعالم‬‫والزمن‬ ‫الحركة‬ ‫”ادراسات‬ ‫الصناعي‬ ‫للعالم‬Time andTime and Mention StudyMention Study‫خلل‬ ‫من‬ ,‫النتاج‬ ‫تكلفة‬ ‫تخفيض‬ ‫وسبل‬ “‫خلل‬ ‫من‬ ,‫النتاج‬ ‫تكلفة‬ ‫تخفيض‬ ‫وسبل‬ “ ‫من‬ ‫الحد‬‫من‬ ‫الحد‬‫ا‬ً,‫سائد‬ ‫كان‬ ‫الذي‬ ‫المصنعي‬ ‫العمل‬ ‫في‬ ‫والضياع‬ ‫الهدر‬‫ا‬ً,‫سائد‬ ‫كان‬ ‫الذي‬ ‫المصنعي‬ ‫العمل‬ ‫في‬ ‫والضياع‬ ‫الهدر‬ ‫الجوادة‬ ‫”بفحص‬ ‫يدعى‬ ‫مفهوم‬ ‫ظهر‬ ‫المرحلة‬ ‫دهذه‬ ‫في‬ .‫آنذاك‬‫الجوادة‬ ‫”بفحص‬ ‫يدعى‬ ‫مفهوم‬ ‫ظهر‬ ‫المرحلة‬ ‫دهذه‬ ‫في‬ .‫آنذاك‬ Quality InspectionQuality Inspection‫مسؤولية‬ ‫بموجبه‬ ‫سحبت‬ ‫الذي‬ “‫مسؤولية‬ ‫بموجبه‬ ‫سحبت‬ ‫الذي‬ “ ‫مفتشين‬ ‫الى‬ ‫وأسندت‬ ,‫المباشر‬ ‫المشرف‬ ‫من‬ ‫المنتج‬ ‫جوادة‬ ‫فحص‬‫مفتشين‬ ‫الى‬ ‫وأسندت‬ ,‫المباشر‬ ‫المشرف‬ ‫من‬ ‫المنتج‬ ‫جوادة‬ ‫فحص‬ .‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الرةقابي‬ ‫بالعمل‬ ‫مختصين‬.‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الرةقابي‬ ‫بالعمل‬ ‫مختصين‬ ‫الثالثة‬ ‫المرحلة‬‫الثالثة‬ ‫المرحلة‬ ‫العلمية‬ ‫الادارة‬‫العلمية‬ ‫الادارة‬Scientific ManagementScientific Management
  37. 37. ‫إجراء‬ ‫على‬ ‫ترتكز‬ ‫كانت‬ ‫الجوادة‬ ‫من‬ ‫التحقيق‬ ‫وعملية‬‫إجراء‬ ‫على‬ ‫ترتكز‬ ‫كانت‬ ‫الجوادة‬ ‫من‬ ‫التحقيق‬ ‫وعملية‬ ‫جوادة‬ ‫مع‬ ,‫مسبق‬ ‫بشكل‬ ‫محدادة‬ ‫معايير‬ ‫بين‬ ‫المطابقة‬‫جوادة‬ ‫مع‬ ,‫مسبق‬ ‫بشكل‬ ‫محدادة‬ ‫معايير‬ ‫بين‬ ‫المطابقة‬ ‫مستوى‬ ‫ان‬ ‫من‬ ‫للتأكد‬ ,‫المنجزة‬ ‫أو‬ ‫المحققة‬ ‫المنتوج‬‫مستوى‬ ‫ان‬ ‫من‬ ‫للتأكد‬ ,‫المنجزة‬ ‫أو‬ ‫المحققة‬ ‫المنتوج‬ ‫الرةقابة‬ ‫وكانت‬ .‫باستمرار‬ ‫عليه‬ ‫محافظ‬ ‫المطلوب‬ ‫الجوادة‬‫الرةقابة‬ ‫وكانت‬ .‫باستمرار‬ ‫عليه‬ ‫محافظ‬ ‫المطلوب‬ ‫الجوادة‬ ‫الخطأ‬ ‫أو‬ ‫النحراف‬ ‫تحديد‬ ‫الى‬ ‫تهدف‬ ‫المرحلة‬ ‫دهذه‬ ‫في‬‫الخطأ‬ ‫أو‬ ‫النحراف‬ ‫تحديد‬ ‫الى‬ ‫تهدف‬ ‫المرحلة‬ ‫دهذه‬ ‫في‬ ‫ما‬ ‫ودهذا‬ ,‫بحقه‬ ‫المناسبة‬ ‫العقوبة‬ ‫لتوةقيع‬ ,‫عنه‬ ‫والمسؤول‬‫ما‬ ‫ودهذا‬ ,‫بحقه‬ ‫المناسبة‬ ‫العقوبة‬ ‫لتوةقيع‬ ,‫عنه‬ ‫والمسؤول‬ ‫البوليسية‬ ‫”بالرةقابة‬ ‫الكتاب‬ ‫أسماه‬‫البوليسية‬ ‫”بالرةقابة‬ ‫الكتاب‬ ‫أسماه‬Police ControlPolice Control.“.“ ‫الثالثة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬‫الثالثة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬ ‫العلمية‬ ‫الادارة‬‫العلمية‬ ‫الادارة‬Scientific ManagementScientific Management
  38. 38. ‫أسلوب‬ ‫ظهور‬ ‫مع‬ ‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الحصائية‬ ‫الرةقابة‬ ‫ظهرت‬‫أسلوب‬ ‫ظهور‬ ‫مع‬ ‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الحصائية‬ ‫الرةقابة‬ ‫ظهرت‬ ‫الكبير‬ ‫النتاج‬‫الكبير‬ ‫النتاج‬Mass ProductionMass Production‫عام‬‫عام‬19311931‫الذي‬ ,‫الذي‬ , ‫من‬ ‫للةقلل‬ ‫النتاج,كوسيلة‬ ‫وتوحيد‬ ‫تنميط‬ ‫مفهوم‬ ‫آنذاك‬ ‫صاحبه‬‫من‬ ‫للةقلل‬ ‫النتاج,كوسيلة‬ ‫وتوحيد‬ ‫تنميط‬ ‫مفهوم‬ ‫آنذاك‬ ‫صاحبه‬ ‫عملية‬ ‫تسهيل‬ ‫بواسطته‬ ‫يمكن‬ ‫حيث‬ ,‫السلعه‬ ‫تصنيع‬ ‫أخطاء‬‫عملية‬ ‫تسهيل‬ ‫بواسطته‬ ‫يمكن‬ ‫حيث‬ ,‫السلعه‬ ‫تصنيع‬ ‫أخطاء‬ ,‫مجالها‬ ‫في‬ ‫المبذولة‬ ‫الجهواد‬ ‫من‬ ‫والةقلل‬ ‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الرةقابة‬,‫مجالها‬ ‫في‬ ‫المبذولة‬ ‫الجهواد‬ ‫من‬ ‫والةقلل‬ ‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الرةقابة‬ ‫دهذه‬ ,‫موحدة‬ ‫نمطيه‬ ‫ةقياسية‬ ‫مواصفات‬ ‫ذو‬ ‫المنتج‬ ‫لن‬ ‫وذلك‬‫دهذه‬ ,‫موحدة‬ ‫نمطيه‬ ‫ةقياسية‬ ‫مواصفات‬ ‫ذو‬ ‫المنتج‬ ‫لن‬ ‫وذلك‬ ‫في‬ ‫الحصائية‬ ‫والادوات‬ ‫الساليب‬ ‫استخدام‬ ‫من‬ ‫مكنت‬ ‫النمطية‬‫في‬ ‫الحصائية‬ ‫والادوات‬ ‫الساليب‬ ‫استخدام‬ ‫من‬ ‫مكنت‬ ‫النمطية‬ ‫باستخدام‬ ‫الحتمالت‬ ‫نظرية‬ ‫اشهردها‬ ‫وكان‬ ,‫الرةقابة‬ ‫مجال‬‫باستخدام‬ ‫الحتمالت‬ ‫نظرية‬ ‫اشهردها‬ ‫وكان‬ ,‫الرةقابة‬ ‫مجال‬ ‫الحصائية‬ ‫العينات‬ ‫اسلوب‬‫الحصائية‬ ‫العينات‬ ‫اسلوب‬Sampling TechniquesSampling Techniques‫في‬‫في‬ .‫الجوادة‬ ‫فحص‬ ‫مجال‬.‫الجوادة‬ ‫فحص‬ ‫مجال‬ ‫الرابعة‬ ‫المرحلة‬‫الرابعة‬ ‫المرحلة‬ ‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الحصائية‬ ‫الرقابة‬‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الحصائية‬ ‫الرقابة‬ Statistical ControlStatistical Control
  39. 39. ‫من‬ ‫كل‬ ‫صمم‬ ‫فقد‬‫من‬ ‫كل‬ ‫صمم‬ ‫فقد‬Harold DodgeHarold Dodge‫و‬‫و‬HarryHarry RomingRoming‫من‬ ‫ل‬ً, ‫بد‬ ‫النتاج‬ ‫من‬ ‫عينات‬ ‫لفحص‬ ‫ا‬ً,‫احصائي‬ ‫ا‬ً,‫أسلوب‬‫من‬ ‫ل‬ً, ‫بد‬ ‫النتاج‬ ‫من‬ ‫عينات‬ ‫لفحص‬ ‫ا‬ً,‫احصائي‬ ‫ا‬ً,‫أسلوب‬ ‫أو‬ ‫ةقبوله‬ ‫يمكن‬ ‫الفحص‬ ‫دهذا‬ ‫نتائج‬ ‫ضوء‬ ‫في‬ ‫حيث‬ ,‫كله‬ ‫فحصه‬‫أو‬ ‫ةقبوله‬ ‫يمكن‬ ‫الفحص‬ ‫دهذا‬ ‫نتائج‬ ‫ضوء‬ ‫في‬ ‫حيث‬ ,‫كله‬ ‫فحصه‬ ‫الذي‬ ‫الثمانينات‬ ‫عقد‬ ‫في‬ ‫ل‬ً, ‫مقبو‬ ‫يعد‬ ‫لم‬ ‫السلوب‬ ‫دهذا‬ .‫رفضه‬‫الذي‬ ‫الثمانينات‬ ‫عقد‬ ‫في‬ ‫ل‬ً, ‫مقبو‬ ‫يعد‬ ‫لم‬ ‫السلوب‬ ‫دهذا‬ .‫رفضه‬ ‫ل‬ ‫السلوب‬ ‫دهذا‬ ‫أن‬ ‫دهو‬ ,‫ذلك‬ ‫في‬ ‫والسبب‬ ,‫المنافسة‬ ‫فيه‬ ‫اشتدت‬‫ل‬ ‫السلوب‬ ‫دهذا‬ ‫أن‬ ‫دهو‬ ,‫ذلك‬ ‫في‬ ‫والسبب‬ ,‫المنافسة‬ ‫فيه‬ ‫اشتدت‬ ‫على‬ ‫ا‬ً,‫ادةقيق‬ ‫ا‬ً,‫مؤشر‬ ‫يعتبر‬ ‫ل‬ ‫العينه‬ ‫ففحص‬ ,‫الدةقة‬ ‫بطابع‬ ‫يتصف‬‫على‬ ‫ا‬ً,‫ادةقيق‬ ‫ا‬ً,‫مؤشر‬ ‫يعتبر‬ ‫ل‬ ‫العينه‬ ‫ففحص‬ ,‫الدةقة‬ ‫بطابع‬ ‫يتصف‬ ‫وصول‬ ‫احتمالية‬ ‫وجواد‬ ‫يعني‬ ‫ودهذا‬ ,‫كله‬ ‫النتاج‬ ‫جوادة‬ ‫مستوى‬‫وصول‬ ‫احتمالية‬ ‫وجواد‬ ‫يعني‬ ‫ودهذا‬ ,‫كله‬ ‫النتاج‬ ‫جوادة‬ ‫مستوى‬ ‫يؤثر‬ ‫الذي‬ ‫المر‬ ,‫أخطاء‬ ‫وفيها‬ ‫السوق‬ ‫الى‬ ‫النتاج‬ ‫من‬ ‫وحدات‬‫يؤثر‬ ‫الذي‬ ‫المر‬ ,‫أخطاء‬ ‫وفيها‬ ‫السوق‬ ‫الى‬ ‫النتاج‬ ‫من‬ ‫وحدات‬ .‫عملئها‬ ‫رضا‬ ‫وفي‬ ‫السوق‬ ‫في‬ ‫المنظمة‬ ‫سمعة‬ ‫في‬ ‫ا‬ً,‫سلب‬.‫عملئها‬ ‫رضا‬ ‫وفي‬ ‫السوق‬ ‫في‬ ‫المنظمة‬ ‫سمعة‬ ‫في‬ ‫ا‬ً,‫سلب‬ ‫الرابعة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬‫الرابعة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬ ‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الحصائية‬ ‫الرقابة‬‫الجوادة‬ ‫على‬ ‫الحصائية‬ ‫الرقابة‬ Statistical ControlStatistical Control
  40. 40. ‫ديمنج‬ ‫إدوارد‬ ‫يعد‬‫ديمنج‬ ‫إدوارد‬ ‫يعد‬Edward DemingEdward Deming‫الجودة‬ ‫رائد‬‫الجودة‬ ‫رائد‬ ‫على‬ ‫الصحصائية‬ ‫الرقابة‬ ‫وطبق‬ ‫استخدم‬ ‫من‬ ‫أبرز‬ ‫المريكية‬‫على‬ ‫الصحصائية‬ ‫الرقابة‬ ‫وطبق‬ ‫استخدم‬ ‫من‬ ‫أبرز‬ ‫المريكية‬ ‫مستوى‬ ‫عن‬ ‫وفيرة‬ ‫معلومات‬ ‫جمع‬ ‫على‬ ‫اعتمد‬ ‫صحيث‬ ,‫الجودة‬‫مستوى‬ ‫عن‬ ‫وفيرة‬ ‫معلومات‬ ‫جمع‬ ‫على‬ ‫اعتمد‬ ‫صحيث‬ ,‫الجودة‬ ‫ثم‬ ,‫تنفيذها‬ ‫أثناء‬ ‫التنتاج‬ ‫عملية‬ ‫على‬ ‫الرقابة‬ ‫خل ل‬ ‫من‬ ,‫الجودة‬‫ثم‬ ,‫تنفيذها‬ ‫أثناء‬ ‫التنتاج‬ ‫عملية‬ ‫على‬ ‫الرقابة‬ ‫خل ل‬ ‫من‬ ,‫الجودة‬ ‫الوقوف‬ ‫اجل‬ ‫من‬ ,‫الصحصائية‬ ‫الساليب‬ ‫باستخدام‬ ‫بتحليلها‬ ‫قام‬‫الوقوف‬ ‫اجل‬ ‫من‬ ,‫الصحصائية‬ ‫الساليب‬ ‫باستخدام‬ ‫بتحليلها‬ ‫قام‬ ‫عن‬ ‫أفكاره‬ ‫ديمنج‬ ‫تنقل‬ ‫وقد‬ .‫المتحقق‬ ‫الجودة‬ ‫مستوى‬ ‫على‬‫عن‬ ‫أفكاره‬ ‫ديمنج‬ ‫تنقل‬ ‫وقد‬ .‫المتحقق‬ ‫الجودة‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫العالمية‬ ‫الحرب‬ ‫بعد‬ ‫اليابان‬ ‫الى‬ ‫الجودة‬ ‫على‬ ‫الصحصائية‬ ‫الرقابة‬‫العالمية‬ ‫الحرب‬ ‫بعد‬ ‫اليابان‬ ‫الى‬ ‫الجودة‬ ‫على‬ ‫الصحصائية‬ ‫الرقابة‬ ,‫إمبراطورها‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫والتشجيع‬ ‫هناك‬ ‫الترصحيب‬ ‫ولقى‬ ,‫الثاتنية‬,‫إمبراطورها‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫والتشجيع‬ ‫هناك‬ ‫الترصحيب‬ ‫ولقى‬ ,‫الثاتنية‬ ‫استطاعت‬ ,‫عنها‬ ‫ل‬ً ‫ع‬ ‫متكام‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ج‬‫منه‬ ‫وأسس‬ ,‫بتطويرها‬ ‫قام‬ ‫صحيث‬‫استطاعت‬ ,‫عنها‬ ‫ل‬ً ‫ع‬ ‫متكام‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ج‬‫منه‬ ‫وأسس‬ ,‫بتطويرها‬ ‫قام‬ ‫صحيث‬ .‫المتميزة‬ ‫الجودة‬ ‫ذات‬ ‫بسلعها‬ ‫العالم‬ ‫اسواق‬ ‫غزو‬ ‫ذلك‬ ‫بعد‬ ‫اليابان‬.‫المتميزة‬ ‫الجودة‬ ‫ذات‬ ‫بسلعها‬ ‫العالم‬ ‫اسواق‬ ‫غزو‬ ‫ذلك‬ ‫بعد‬ ‫اليابان‬ ‫الرابعة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬‫الرابعة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬ ‫الجودة‬ ‫على‬ ‫الحصائية‬ ‫الرقابة‬‫الجودة‬ ‫على‬ ‫الحصائية‬ ‫الرقابة‬ Statistical ControlStatistical Control
  41. 41. ‫عام‬ ‫الجودة‬ ‫تأكيد‬ ‫بمفهوم‬ ‫التفكير‬ ‫بدأ‬‫عام‬ ‫الجودة‬ ‫تأكيد‬ ‫بمفهوم‬ ‫التفكير‬ ‫بدأ‬19561956‫بعد‬ ‫طور‬ ‫ثم‬ ,‫بعد‬ ‫طور‬ ‫ثم‬ , ,‫الجودة‬ ‫على‬ ‫الرقابة‬ ‫مجا ل‬ ‫في‬ ‫فعا ل‬ ‫كأسلوب‬ ‫أبعاده‬ ‫ليأخذ‬ ‫ذلك‬,‫الجودة‬ ‫على‬ ‫الرقابة‬ ‫مجا ل‬ ‫في‬ ‫فعا ل‬ ‫كأسلوب‬ ‫أبعاده‬ ‫ليأخذ‬ ‫ذلك‬ ‫تأكيد‬ ‫مفهوم‬ ‫ويقوم‬ ,‫بعد‬ ‫فيما‬ ‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬ ‫عليه‬ ‫اعتمدت‬‫تأكيد‬ ‫مفهوم‬ ‫ويقوم‬ ,‫بعد‬ ‫فيما‬ ‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬ ‫عليه‬ ‫اعتمدت‬ :‫يلي‬ ‫ما‬ ‫مفادها‬ ‫الفلسفة‬ ‫على‬ ‫الجودة‬:‫يلي‬ ‫ما‬ ‫مفادها‬ ‫الفلسفة‬ ‫على‬ ‫الجودة‬ ‫بدون‬ ‫إتنتاج‬ ‫وتحقيق‬ ‫الجودة‬ ‫من‬ ‫عالي‬ ‫مستوى‬ ‫الى‬ ‫الوصو ل‬ ‫إن‬‫بدون‬ ‫إتنتاج‬ ‫وتحقيق‬ ‫الجودة‬ ‫من‬ ‫عالي‬ ‫مستوى‬ ‫الى‬ ‫الوصو ل‬ ‫إن‬ ‫أخطاء‬‫أخطاء‬Zero DefectZero Defect‫كافة‬ ‫على‬ ‫شاملة‬ ‫رقابة‬ ‫يتطلب‬ ,‫كافة‬ ‫على‬ ‫شاملة‬ ‫رقابة‬ ‫يتطلب‬ , ‫وصوله‬ ‫مرصحلة‬ ‫صحتى‬ ‫المنتج‬ ‫تصميم‬ ‫مرصحلة‬ ‫من‬ ‫وذلك‬ ,‫العمليات‬‫وصوله‬ ‫مرصحلة‬ ‫صحتى‬ ‫المنتج‬ ‫تصميم‬ ‫مرصحلة‬ ‫من‬ ‫وذلك‬ ,‫العمليات‬ ‫جميع‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫مشتركة‬ ‫جهود‬ ‫وجود‬ ‫يعني‬ ‫وهذا‬ ,‫السوق‬ ‫ليد‬‫جميع‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫مشتركة‬ ‫جهود‬ ‫وجود‬ ‫يعني‬ ‫وهذا‬ ,‫السوق‬ ‫ليد‬ ‫بشكل‬ ‫يشترك‬ ‫فالكل‬ ,‫المراصحل‬ ‫هذه‬ ‫بتنفيذ‬ ‫المعنية‬ ‫الدارات‬‫بشكل‬ ‫يشترك‬ ‫فالكل‬ ,‫المراصحل‬ ‫هذه‬ ‫بتنفيذ‬ ‫المعنية‬ ‫الدارات‬ ‫أو‬ ‫مرصحلة‬ ‫أية‬ ‫في‬ ‫الخطاء‬ ‫لمنع‬ ‫الكفيلة‬ ‫السبل‬ ‫وضع‬ ‫في‬ ‫متعاون‬‫أو‬ ‫مرصحلة‬ ‫أية‬ ‫في‬ ‫الخطاء‬ ‫لمنع‬ ‫الكفيلة‬ ‫السبل‬ ‫وضع‬ ‫في‬ ‫متعاون‬ .‫عملية‬.‫عملية‬ ‫الخامسة‬ ‫المرحلة‬‫الخامسة‬ ‫المرحلة‬ ‫الجودة‬ ‫تأكيد‬‫الجودة‬ ‫تأكيد‬Quality AssuranceQuality Assurance
  42. 42. ‫المعنيين‬ ‫جميع‬ ‫تشييده‬ ‫في‬ ‫يشترك‬ ‫بناء‬ ‫عن‬ ‫عبارة‬ ‫فالجودة‬‫المعنيين‬ ‫جميع‬ ‫تشييده‬ ‫في‬ ‫يشترك‬ ‫بناء‬ ‫عن‬ ‫عبارة‬ ‫فالجودة‬ ‫الجهود‬ ‫جميع‬ ‫فيه‬ ‫وتتكامل‬ ‫تتقاطع‬ ‫مشترك‬ ‫جهد‬ ‫فهو‬ ,‫به‬‫الجهود‬ ‫جميع‬ ‫فيه‬ ‫وتتكامل‬ ‫تتقاطع‬ ‫مشترك‬ ‫جهد‬ ‫فهو‬ ,‫به‬ .‫المستمر‬ ‫التصا ل‬ ‫على‬ ‫بالعتماد‬ ‫متناسق‬ ‫بشكل‬ ‫المشتركة‬.‫المستمر‬ ‫التصا ل‬ ‫على‬ ‫بالعتماد‬ ‫متناسق‬ ‫بشكل‬ ‫المشتركة‬ ‫الجودة‬ ‫تأكيد‬ ‫يتبنى‬ ,‫اخطاء‬ ‫بدون‬ ‫التنتاج‬ ‫لشعار‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ق‬‫وتحقي‬‫الجودة‬ ‫تأكيد‬ ‫يتبنى‬ ,‫اخطاء‬ ‫بدون‬ ‫التنتاج‬ ‫لشعار‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ق‬‫وتحقي‬ :‫هي‬ ‫الرقابة‬ ‫من‬ ‫أتنواع‬ ‫ثلثة‬ ‫استخدام‬:‫هي‬ ‫الرقابة‬ ‫من‬ ‫أتنواع‬ ‫ثلثة‬ ‫استخدام‬ 1.1.‫قبل‬ ‫الخطأ‬ ‫لكتشاف‬ ,‫بأو ل‬ ‫ل‬ً ‫ع‬ ‫أو‬ ‫العمل‬ ‫تنفيذ‬ ‫متابعة‬ ‫وتعني‬ :‫الوقائية‬ ‫الرقابة‬‫قبل‬ ‫الخطأ‬ ‫لكتشاف‬ ,‫بأو ل‬ ‫ل‬ً ‫ع‬ ‫أو‬ ‫العمل‬ ‫تنفيذ‬ ‫متابعة‬ ‫وتعني‬ :‫الوقائية‬ ‫الرقابة‬ .‫صحدوثه‬ ‫منع‬ ‫على‬ ‫والعمل‬ ,‫وقوعه‬.‫صحدوثه‬ ‫منع‬ ‫على‬ ‫والعمل‬ ,‫وقوعه‬ 2.2.‫من‬ ‫للتأكد‬ ‫تصنيع‬ ‫مرصحله‬ ‫كل‬ ‫اتنتهاء‬ ‫بعد‬ ‫المنتج‬ ‫فحص‬ ‫المرصحلية:وتعني‬ ‫الرقابة‬‫من‬ ‫للتأكد‬ ‫تصنيع‬ ‫مرصحله‬ ‫كل‬ ‫اتنتهاء‬ ‫بعد‬ ‫المنتج‬ ‫فحص‬ ‫المرصحلية:وتعني‬ ‫الرقابة‬ ‫إل‬ ,‫لخرى‬ ‫مرصحلة‬ ‫من‬ ‫الصنع‬ ‫تحت‬ ‫المنتج‬ ‫ينتقل‬ ‫ل‬ ‫بحيث‬ ,‫الجودة‬ ‫مستوى‬‫إل‬ ,‫لخرى‬ ‫مرصحلة‬ ‫من‬ ‫الصنع‬ ‫تحت‬ ‫المنتج‬ ‫ينتقل‬ ‫ل‬ ‫بحيث‬ ,‫الجودة‬ ‫مستوى‬ ‫عند‬ ‫الخطاء‬ ‫اكتشاف‬ ‫على‬ ‫يساعد‬ ‫وهذا‬ ,‫جودته‬ ‫من‬ ‫والتأكد‬ ‫فحصه‬ ‫بعد‬‫عند‬ ‫الخطاء‬ ‫اكتشاف‬ ‫على‬ ‫يساعد‬ ‫وهذا‬ ,‫جودته‬ ‫من‬ ‫والتأكد‬ ‫فحصه‬ ‫بعد‬ .‫ا‬ً ‫ع‬‫ر‬‫فو‬ ‫ومعالجتها‬ ‫وقوعها‬.‫ا‬ً ‫ع‬‫ر‬‫فو‬ ‫ومعالجتها‬ ‫وقوعها‬ 3.3.‫وقبل‬ ‫تصنيعه‬ ‫من‬ ‫التنتهاء‬ ‫بعد‬ ‫المنتج‬ ‫جودة‬ ‫من‬ ‫التأكد‬ ‫وتعني‬ :‫البعدية‬ ‫الرقابة‬‫وقبل‬ ‫تصنيعه‬ ‫من‬ ‫التنتهاء‬ ‫بعد‬ ‫المنتج‬ ‫جودة‬ ‫من‬ ‫التأكد‬ ‫وتعني‬ :‫البعدية‬ ‫الرقابة‬ .‫عيب‬ ‫او‬ ‫خطأ‬ ‫أي‬ ‫من‬ ‫لخلوه‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫تن‬‫ضما‬ ‫وذلك‬ ,‫المستهلك‬ ‫ليد‬ ‫اتنتقاله‬.‫عيب‬ ‫او‬ ‫خطأ‬ ‫أي‬ ‫من‬ ‫لخلوه‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫تن‬‫ضما‬ ‫وذلك‬ ,‫المستهلك‬ ‫ليد‬ ‫اتنتقاله‬ ‫الخامسة‬ ‫المرحلة‬‫الخامسة‬ ‫المرحلة‬ ‫الجودة‬ ‫تأكيد‬‫الجودة‬ ‫تأكيد‬Quality AssuranceQuality Assurance
  43. 43. ‫تتكامل‬ ,‫الرقابة‬ ‫من‬ ‫الثلثة‬ ‫التنواع‬ ‫هذه‬ ‫أن‬ ‫تقدم‬ ‫مما‬ ‫يتضح‬‫تتكامل‬ ,‫الرقابة‬ ‫من‬ ‫الثلثة‬ ‫التنواع‬ ‫هذه‬ ‫أن‬ ‫تقدم‬ ‫مما‬ ‫يتضح‬ ‫ويمكن‬ .‫أخطاء‬ ‫بدون‬ ‫إتنتاج‬ ‫الى‬ ‫الوصو ل‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫بعضها‬ ‫مع‬‫ويمكن‬ .‫أخطاء‬ ‫بدون‬ ‫إتنتاج‬ ‫الى‬ ‫الوصو ل‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫بعضها‬ ‫مع‬ ‫التي‬ ‫الساسية‬ ‫الستراتيجيات‬ ‫أصحد‬ ‫اصبح‬ ‫الجودة‬ ‫تأكيد‬ ‫ان‬ ‫القو ل‬‫التي‬ ‫الساسية‬ ‫الستراتيجيات‬ ‫أصحد‬ ‫اصبح‬ ‫الجودة‬ ‫تأكيد‬ ‫ان‬ ‫القو ل‬ ‫يعني‬ ‫أخطاء‬ ‫بدون‬ ‫فالتنتاج‬ ,‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬ ‫عليها‬ ‫تقوم‬‫يعني‬ ‫أخطاء‬ ‫بدون‬ ‫فالتنتاج‬ ,‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬ ‫عليها‬ ‫تقوم‬ ‫من‬ ‫المنظمة‬ ‫تعبر‬ ‫الذي‬ ‫الجسر‬ ‫بمثابة‬ ‫وهذا‬ ,‫الجودة‬ ‫عالي‬ ‫إتنتاج‬‫من‬ ‫المنظمة‬ ‫تعبر‬ ‫الذي‬ ‫الجسر‬ ‫بمثابة‬ ‫وهذا‬ ,‫الجودة‬ ‫عالي‬ ‫إتنتاج‬ ‫هذه‬ ‫تبنت‬ ‫وقد‬ ,‫العملء‬ ‫لدى‬ ‫الرضا‬ ‫تحقيق‬ ‫الى‬ ‫خلله‬‫هذه‬ ‫تبنت‬ ‫وقد‬ ,‫العملء‬ ‫لدى‬ ‫الرضا‬ ‫تحقيق‬ ‫الى‬ ‫خلله‬ ‫فعلى‬ .‫الحجم‬ ‫الكبيرة‬ ‫العالمية‬ ‫الشركات‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫الستراتيجية‬‫فعلى‬ .‫الحجم‬ ‫الكبيرة‬ ‫العالمية‬ ‫الشركات‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫الستراتيجية‬ ‫شركة‬ ‫استخدمته‬ ‫المثا ل‬ ‫سبيل‬‫شركة‬ ‫استخدمته‬ ‫المثا ل‬ ‫سبيل‬MartinMartin‫لصناعة‬ ‫المريكية‬‫لصناعة‬ ‫المريكية‬ ‫برتنامج‬ ‫وضع‬ ‫على‬ ‫اعتمدت‬ ‫صحيث‬ ,‫المريكي‬ ‫للجيش‬ ‫الصواريخ‬‫برتنامج‬ ‫وضع‬ ‫على‬ ‫اعتمدت‬ ‫صحيث‬ ,‫المريكي‬ ‫للجيش‬ ‫الصواريخ‬ .‫أخطاء‬ ‫بدون‬ ‫أهدافها‬ ‫تحقيق‬ ‫على‬ ‫قادرة‬ ‫صواريخ‬ ‫لتنتاج‬ ‫طموح‬.‫أخطاء‬ ‫بدون‬ ‫أهدافها‬ ‫تحقيق‬ ‫على‬ ‫قادرة‬ ‫صواريخ‬ ‫لتنتاج‬ ‫طموح‬ ‫الخامسة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬‫الخامسة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬ ‫الجودة‬ ‫تأكيد‬‫الجودة‬ ‫تأكيد‬Quality AssuranceQuality Assurance
  44. 44. ) ‫بــ‬ ‫لها‬ ‫ويرمز‬) ‫بــ‬ ‫لها‬ ‫ويرمز‬SQMSQM‫ما‬ ‫الجودة‬ ‫عن‬ ‫المفهوم‬ ‫هذا‬ ‫ظهر‬ .(‫ما‬ ‫الجودة‬ ‫عن‬ ‫المفهوم‬ ‫هذا‬ ‫ظهر‬ .( ‫عامي‬ ‫بين‬‫عامي‬ ‫بين‬19701970‫و‬‫و‬19801980‫التجارة‬ ‫دخو ل‬ ‫بسبب‬ ‫ذلك‬ ‫وكان‬‫التجارة‬ ‫دخو ل‬ ‫بسبب‬ ‫ذلك‬ ‫وكان‬ ‫من‬ ‫اكبر‬ ‫صحصص‬ ‫لكسب‬ ‫الشركات‬ ‫بين‬ ‫منافسة‬ ‫صحالة‬ ‫في‬ ‫العالمية‬‫من‬ ‫اكبر‬ ‫صحصص‬ ‫لكسب‬ ‫الشركات‬ ‫بين‬ ‫منافسة‬ ‫صحالة‬ ‫في‬ ‫العالمية‬ ‫اسواق‬ ‫غزت‬ ‫التي‬ ‫الياباتنية‬ ‫الشركات‬ ‫بين‬ ‫ما‬ ‫وخاصة‬ ,‫السوق‬‫اسواق‬ ‫غزت‬ ‫التي‬ ‫الياباتنية‬ ‫الشركات‬ ‫بين‬ ‫ما‬ ‫وخاصة‬ ,‫السوق‬ ‫ولعل‬ .‫المعقولة‬ ‫والسعار‬ ‫المتميزة‬ ‫الجودة‬ ‫ذات‬ ‫بمنتجاتها‬ ‫العالم‬‫ولعل‬ .‫المعقولة‬ ‫والسعار‬ ‫المتميزة‬ ‫الجودة‬ ‫ذات‬ ‫بمنتجاتها‬ ‫العالم‬ ) ‫شركة‬) ‫شركة‬IBMIBM‫التي‬ ‫المريكية‬ ‫الشركات‬ ‫او ل‬ ‫هي‬ ‫المريكية‬ (‫التي‬ ‫المريكية‬ ‫الشركات‬ ‫او ل‬ ‫هي‬ ‫المريكية‬ ( ‫الزصحف‬ ‫هذا‬ ‫امام‬ ‫للوقوف‬ ‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬ ‫تبنت‬‫الزصحف‬ ‫هذا‬ ‫امام‬ ‫للوقوف‬ ‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬ ‫تبنت‬ .‫الياباتني‬.‫الياباتني‬ ‫السادسة‬ ‫المرحلة‬‫السادسة‬ ‫المرحلة‬ ‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬ Strategic Quality ManagementStrategic Quality Management
  45. 45. ‫شركة‬ ‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬ ‫تبنت‬ ‫التي‬ ‫العالمية‬ ‫الشركات‬ ‫ومن‬‫شركة‬ ‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬ ‫تبنت‬ ‫التي‬ ‫العالمية‬ ‫الشركات‬ ‫ومن‬ ‫”سامسوتنج‬ ‫و‬ “‫ستار‬ ‫”جولد‬‫”سامسوتنج‬ ‫و‬ “‫ستار‬ ‫”جولد‬‫عام‬ ‫بعد‬ “‫عام‬ ‫بعد‬ “19801980‫كاتنت‬ ‫العام‬ ‫هذا‬ ‫فقبل‬ .‫كاتنت‬ ‫العام‬ ‫هذا‬ ‫فقبل‬ . ‫بمستوى‬ ‫الكبير‬ ‫التنتاج‬ ‫اساس‬ ‫على‬ ‫تقوم‬ ‫الشركتين‬ ‫هاتين‬ ‫استراتيجية‬‫بمستوى‬ ‫الكبير‬ ‫التنتاج‬ ‫اساس‬ ‫على‬ ‫تقوم‬ ‫الشركتين‬ ‫هاتين‬ ‫استراتيجية‬ ‫ذلك‬ ‫على‬ ‫ساعدها‬ ‫وقد‬ ,‫والنامية‬ ‫الفقيرة‬ ‫البلدان‬ ‫اسواق‬ ‫لغزو‬ ,‫عادي‬ ‫جودة‬‫ذلك‬ ‫على‬ ‫ساعدها‬ ‫وقد‬ ,‫والنامية‬ ‫الفقيرة‬ ‫البلدان‬ ‫اسواق‬ ‫لغزو‬ ,‫عادي‬ ‫جودة‬ ‫والتوجه‬ ‫المنافسة‬ ‫شدة‬ ‫تزايد‬ ‫ومع‬ .‫آتنذاك‬ ‫لديها‬ ‫المنخفض‬ ‫الجور‬ ‫مستوى‬‫والتوجه‬ ‫المنافسة‬ ‫شدة‬ ‫تزايد‬ ‫ومع‬ .‫آتنذاك‬ ‫لديها‬ ‫المنخفض‬ ‫الجور‬ ‫مستوى‬ ‫كأسلوب‬ ‫الجودة‬ ‫تأكيد‬ ‫أسلوب‬ ‫وتفعيل‬ ‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬ ‫الى‬‫كأسلوب‬ ‫الجودة‬ ‫تأكيد‬ ‫أسلوب‬ ‫وتفعيل‬ ‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬ ‫الى‬ ,‫خطر‬ ‫في‬ ‫أتنهما‬ ‫الشركتان‬ ‫هاتين‬ ‫شعرت‬ ,‫العالية‬ ‫الجودة‬ ‫لتحقيق‬ ‫رقابي‬,‫خطر‬ ‫في‬ ‫أتنهما‬ ‫الشركتان‬ ‫هاتين‬ ‫شعرت‬ ,‫العالية‬ ‫الجودة‬ ‫لتحقيق‬ ‫رقابي‬ ‫الجودة‬ ‫تحسين‬ ‫استراتيجية‬ ‫الى‬ ‫وتحولتا‬ ‫استراتيجيتهما‬ ‫تغيير‬ ‫الى‬ ‫فلجأتا‬‫الجودة‬ ‫تحسين‬ ‫استراتيجية‬ ‫الى‬ ‫وتحولتا‬ ‫استراتيجيتهما‬ ‫تغيير‬ ‫الى‬ ‫فلجأتا‬ ‫مراكز‬ ‫بإصحداث‬ ‫وذلك‬ ,(‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫)إدارة‬ ‫الطويل‬ ‫المدى‬ ‫على‬‫مراكز‬ ‫بإصحداث‬ ‫وذلك‬ ,(‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫)إدارة‬ ‫الطويل‬ ‫المدى‬ ‫على‬ ‫ميزاتنيتهما‬ ‫من‬ ‫كبيرة‬ ‫مبالغ‬ ‫ورصدتا‬ ,‫منتجاتهما‬ ‫تطوير‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫بحوث‬‫ميزاتنيتهما‬ ‫من‬ ‫كبيرة‬ ‫مبالغ‬ ‫ورصدتا‬ ,‫منتجاتهما‬ ‫تطوير‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫بحوث‬ .‫الغرض‬ ‫هذا‬ ‫لجل‬.‫الغرض‬ ‫هذا‬ ‫لجل‬ ‫السادسة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬‫السادسة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬ ‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬ Strategic Quality ManagementStrategic Quality Management
  46. 46. ‫راح‬ ‫بل‬ ,‫فقط‬ ‫المنخفض‬ ‫السعر‬ ‫يغريه‬ ‫يعد‬ ‫لم‬ ‫المستهلك‬ ‫بأن‬ ‫أيقنتا‬ ‫فقد‬‫راح‬ ‫بل‬ ,‫فقط‬ ‫المنخفض‬ ‫السعر‬ ‫يغريه‬ ‫يعد‬ ‫لم‬ ‫المستهلك‬ ‫بأن‬ ‫أيقنتا‬ ‫فقد‬ ‫سلعه‬ ‫شراء‬ ‫فائدة‬ ‫”ما‬ : ‫مفادها‬ ‫لديه‬ ‫قناعة‬ ‫صحدثت‬ ‫فقد‬ ,‫الجودة‬ ‫عن‬ ‫يبحث‬‫سلعه‬ ‫شراء‬ ‫فائدة‬ ‫”ما‬ : ‫مفادها‬ ‫لديه‬ ‫قناعة‬ ‫صحدثت‬ ‫فقد‬ ,‫الجودة‬ ‫عن‬ ‫يبحث‬ ‫فرق‬ ‫تكلفتها‬ ‫تفوق‬ ‫مستمرة‬ ‫وصياتنتها‬ ‫كثيرة‬ ‫اعطالها‬ ‫أو‬ ,‫تعمر‬ ‫ل‬ ‫رخيصة‬‫فرق‬ ‫تكلفتها‬ ‫تفوق‬ ‫مستمرة‬ ‫وصياتنتها‬ ‫كثيرة‬ ‫اعطالها‬ ‫أو‬ ,‫تعمر‬ ‫ل‬ ‫رخيصة‬ ‫هو‬ ‫كما‬ ‫التسعينيات‬ ‫وفي‬ .“‫العالية‬ ‫الجودة‬ ‫ذات‬ ‫السلعة‬ ‫وببن‬ ‫بينها‬ ‫السعر‬‫هو‬ ‫كما‬ ‫التسعينيات‬ ‫وفي‬ .“‫العالية‬ ‫الجودة‬ ‫ذات‬ ‫السلعة‬ ‫وببن‬ ‫بينها‬ ‫السعر‬ ) ‫الى‬ ‫شعارها‬ ‫ستار‬ ‫جولد‬ ‫غيرت‬ ‫معروف‬) ‫الى‬ ‫شعارها‬ ‫ستار‬ ‫جولد‬ ‫غيرت‬ ‫معروف‬LGLG‫سلع‬ ‫المستهلكون‬ ‫لينسى‬ (‫سلع‬ ‫المستهلكون‬ ‫لينسى‬ ( ‫بأن‬ ‫لديهم‬ ‫جديد‬ ‫إتنطباع‬ ‫وإصحداث‬ ,‫العادية‬ ‫الجودة‬ ‫ذات‬ ‫القديمة‬ ‫ستار‬ ‫جولد‬‫بأن‬ ‫لديهم‬ ‫جديد‬ ‫إتنطباع‬ ‫وإصحداث‬ ,‫العادية‬ ‫الجودة‬ ‫ذات‬ ‫القديمة‬ ‫ستار‬ ‫جولد‬ ‫في‬ ‫الجودة‬ ‫وتحسين‬ ‫تطوير‬ ‫مجا ل‬ ‫في‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫د‬‫جدي‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫د‬‫عه‬ ‫دخلت‬ ‫الجديدة‬ ‫سلعها‬‫في‬ ‫الجودة‬ ‫وتحسين‬ ‫تطوير‬ ‫مجا ل‬ ‫في‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫د‬‫جدي‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫د‬‫عه‬ ‫دخلت‬ ‫الجديدة‬ ‫سلعها‬ ‫ان‬ ‫على‬ ‫تركزان‬ ‫اللتان‬ ,‫الشاملة‬ ‫والجودة‬ ‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬ ‫ظل‬‫ان‬ ‫على‬ ‫تركزان‬ ‫اللتان‬ ,‫الشاملة‬ ‫والجودة‬ ‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫إدارة‬ ‫ظل‬ ‫استراتيجيات‬ ‫عليه‬ ‫تقوم‬ ‫الذي‬ ‫الساس‬ ‫هما‬ ‫المستهلك‬ ‫وإرضاء‬ ‫الجودة‬‫استراتيجيات‬ ‫عليه‬ ‫تقوم‬ ‫الذي‬ ‫الساس‬ ‫هما‬ ‫المستهلك‬ ‫وإرضاء‬ ‫الجودة‬ .‫الحاضر‬ ‫الوقت‬ ‫في‬ ‫العالمية‬ ‫الشركات‬.‫الحاضر‬ ‫الوقت‬ ‫في‬ ‫العالمية‬ ‫الشركات‬ ‫السادسة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬‫السادسة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬ ‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬ Strategic Quality ManagementStrategic Quality Management
  47. 47. ) ‫بــ‬ ‫لها‬ ‫ويرمز‬) ‫بــ‬ ‫لها‬ ‫ويرمز‬TQMTQM‫بعد‬ ‫الجودة‬ ‫عن‬ ‫المفهوم‬ ‫هذا‬ ‫ظهر‬ .(‫بعد‬ ‫الجودة‬ ‫عن‬ ‫المفهوم‬ ‫هذا‬ ‫ظهر‬ .( ‫عام‬‫عام‬19801980‫عام‬ ‫صحتى‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ر‬‫مستم‬ ‫زا ل‬ ‫وما‬‫عام‬ ‫صحتى‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ر‬‫مستم‬ ‫زا ل‬ ‫وما‬20082008‫ظهوره‬ ‫وسبب‬ .‫ظهوره‬ ‫وسبب‬ . ‫الياباتنية‬ ‫الصناعة‬ ‫واكتساح‬ ,‫العالمية‬ ‫المنافسة‬ ‫شدة‬ ‫تزايد‬ ‫هو‬‫الياباتنية‬ ‫الصناعة‬ ‫واكتساح‬ ,‫العالمية‬ ‫المنافسة‬ ‫شدة‬ ‫تزايد‬ ‫هو‬ ‫المريكية‬ ‫الشركات‬ ‫وخسارة‬ ,‫النامية‬ ‫البلدان‬ ‫وخاصة‬ ‫للسواق‬‫المريكية‬ ‫الشركات‬ ‫وخسارة‬ ,‫النامية‬ ‫البلدان‬ ‫وخاصة‬ ‫للسواق‬ ‫الوضع‬ ‫هذا‬ ‫إزاء‬ .‫السواق‬ ‫هذه‬ ‫من‬ ‫كبيرة‬ ‫لحصص‬ ‫والوروبية‬‫الوضع‬ ‫هذا‬ ‫إزاء‬ .‫السواق‬ ‫هذه‬ ‫من‬ ‫كبيرة‬ ‫لحصص‬ ‫والوروبية‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬ ‫مفهوم‬ ‫وتوسيع‬ ‫بتطوير‬ ‫المريكية‬ ‫الشركات‬ ‫قامت‬‫الجودة‬ ‫ادارة‬ ‫مفهوم‬ ‫وتوسيع‬ ‫بتطوير‬ ‫المريكية‬ ‫الشركات‬ ‫قامت‬ ‫واستخدمت‬ ,‫ا‬ً ‫ع‬‫ق‬‫وعم‬ ‫ل‬ً ‫ع‬ ‫شمو‬ ‫اكثر‬ ‫جواتنب‬ ‫بإضافة‬ ,‫الستراتيجية‬‫واستخدمت‬ ,‫ا‬ً ‫ع‬‫ق‬‫وعم‬ ‫ل‬ً ‫ع‬ ‫شمو‬ ‫اكثر‬ ‫جواتنب‬ ‫بإضافة‬ ,‫الستراتيجية‬ ‫الزبائن‬ ‫مع‬ ‫والتعامل‬ ‫الجودة‬ ‫تحسين‬ ‫مجا ل‬ ‫في‬ ‫متطورة‬ ‫اساليب‬‫الزبائن‬ ‫مع‬ ‫والتعامل‬ ‫الجودة‬ ‫تحسين‬ ‫مجا ل‬ ‫في‬ ‫متطورة‬ ‫اساليب‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ي‬‫رقاب‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ب‬‫أسلو‬ ‫ليصبح‬ ‫الجودة‬ ‫تأكيد‬ ‫أساليب‬ ‫وتفعيل‬ ,‫والموردين‬‫ا‬ً ‫ع‬‫ي‬‫رقاب‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ب‬‫أسلو‬ ‫ليصبح‬ ‫الجودة‬ ‫تأكيد‬ ‫أساليب‬ ‫وتفعيل‬ ,‫والموردين‬ .‫الجودة‬ ‫على‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ي‬‫استراتيج‬.‫الجودة‬ ‫على‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ي‬‫استراتيج‬ ‫السابعة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬‫السابعة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬ ‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬ Total Quality ManagementTotal Quality Management
  48. 48. ‫إل‬ ‫الواقع‬ ‫في‬ ‫هي‬ ‫ما‬ ‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬ ‫أن‬ ‫لنا‬ ‫يتضح‬‫إل‬ ‫الواقع‬ ‫في‬ ‫هي‬ ‫ما‬ ‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬ ‫أن‬ ‫لنا‬ ‫يتضح‬ ‫استخدمتها‬ ‫دفاعية‬ ‫كوسيلة‬ ,‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫لدارة‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ر‬‫تطوي‬‫استخدمتها‬ ‫دفاعية‬ ‫كوسيلة‬ ,‫الستراتيجية‬ ‫الجودة‬ ‫لدارة‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ر‬‫تطوي‬ ‫الياباتنية‬ ‫الصناعة‬ ‫غزو‬ ‫لصد‬ ‫والوروبية‬ ‫المريكية‬ ‫الشركات‬‫الياباتنية‬ ‫الصناعة‬ ‫غزو‬ ‫لصد‬ ‫والوروبية‬ ‫المريكية‬ ‫الشركات‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ج‬‫تنه‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ض‬‫اي‬ ‫هي‬ ‫الياباتنية‬ ‫الشركات‬ ‫تنهجت‬ ‫صحيث‬ ,‫لسواقها‬‫ا‬ً ‫ع‬‫ج‬‫تنه‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ض‬‫اي‬ ‫هي‬ ‫الياباتنية‬ ‫الشركات‬ ‫تنهجت‬ ‫صحيث‬ ,‫لسواقها‬ ‫الياباتني‬ ‫الجودة‬ ‫رائد‬ ‫أسماه‬ ‫الجودة‬ ‫تحسين‬ ‫مجا ل‬ ‫في‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ر‬‫متطو‬‫الياباتني‬ ‫الجودة‬ ‫رائد‬ ‫أسماه‬ ‫الجودة‬ ‫تحسين‬ ‫مجا ل‬ ‫في‬ ‫ا‬ً ‫ع‬‫ر‬‫متطو‬ ‫”إيشيكاوا‬‫”إيشيكاوا‬‫الجودة‬ ‫على‬ ‫الشاملة‬ ‫بالرقابة‬ “‫الجودة‬ ‫على‬ ‫الشاملة‬ ‫بالرقابة‬ “Total Quality ControlTotal Quality Control‫أو‬‫أو‬ ))TQCTQC.(.( ‫السابعة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬‫السابعة‬ ‫المرحلة‬ / ‫تابع‬ ‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬‫الشاملة‬ ‫الجودة‬ ‫ادارة‬ Total Quality ManagementTotal Quality Management

×